B الواجهة

الافافاس يؤكد تصريحات سفير فرنسا بالجزائر

بخصوص التأشيرات الممنوحة لمنطقة القبائل دون غيرها

الافافاس يؤكد تصريحات سفير فرنسا بالجزائر

TOPSHOT-BRAZIL-CRISIS-ROUSSEFF-IMPEACHMENT

لم تهدأَتوضيحات سفارة فرنسا بالجزائر حول تصريح ممثلها حول النسبة المرتفعة للتأشيرات المقدمة لسكان منطقة القبائل بالمقارنة مع المناطق الأخرى من الجزائر، بل أكد نواب الافافاس ما ذهب إليه برنار ايمي.

و حسب تدوينة خاصة لرئيس الكتلة البرلمانية للأفافاس، شافع بوعيش، على صفحته في الفايسبوك فقال إن تكذيب السفير الفرنسي ليس في محله مؤكدا أنه صرح فعلا بأن “سكان ولاية تيزي وزو و بجاية معا يمثلون نسبة 60 بالمئة من التأشيرات الممنوحة للجزائريين و كذلك 50 بالمائة من تأشيرات الطلبة التي تمنح لطالبيها هي من المقيمين في نفس الولايتين” مستدلا بوعيش بما سمعه من نواب من جبهة القوى الاشتراكية الذين حضروا اللقاء.

كما تساءل النائب شافع بوعيش في نفس المنشور لماذا لا تمنح فرنسا التأشيرة للجزائريين من الولايات الأخرى، وهل يدخل ذلك في إطار استراتيجية لفصل منطقة القبائل عن باقي الجزائر منوها أنها مجرد تساؤلات من طرفه.

وكان السفير الفرنسي في الجزائر، برنار إيميي، نفى التصريحات المنسوبة له المتعلقة بمنح حصة من التأشيرات المخصصة للجزائريين لسكان منطقة القبائل.

وذكر بيان للسفارة الفرنسية بالجزائر أن إيمي أعرب في لقاء خاص له في تيزي وزو، أن “سكان منطقة القبائل يتحصلون على حصتهم الكاملة من التبادلات بين الجزائر و فرنسا”.

وفي نفس السياق أوضحت السفارة أنها “لا تعتمد على أي نظام حصص في منح التأشيرات بل تعمل على أساس المساواة وعدم التمييز” كمبدأين أساسيين.

ويأتي توضيح السفارة الفرنسية بعد التقارير الإعلامية التي أشارت إلى تصريح للسفير برانار ايمي يقول فيه إن “سكان منطقة القبائل يمثلون نسبة 60 بالمئة من التأشيرات التي تمنحها السفارة الفرنسية للجزائريين سنويا”.

لؤي ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق