F الاخبار بالتفاصيل

خلدت ذكرى المرحومين فيلالي نصر الدين ولعرابي بشير اختتام الطبعة الثالثة للملتقى التكويني للإعلام بسعيدة

 شدد المجتمعون من أساتذة وإعلاميين بمقر ملحقة متحف المجاهد وسط مدينة سعيدة، وعلى أعقاب اختتام فعاليات الطبعة التكوينية الوطنية الثالثة التي خلدت ذكرى وفاة المرحومين فيلالي نصر الدين من الإذاعة الوطنية والعرابي بشير من يومية الخبر، على تكثيف الجهود ومواصلة التحدي في سبيل تعزيز وجود الصحفي ودوره في المجتمع

كما أكدوا من خلال العديد من المداخلات والمحاضرات التي تنوعت  من خلال مداخلة للإعلامي من وكالة الإنباء الجزائرية ايت موهوب مصطفى، المدعو الحاج بوزيان حول وضعية الصحافة المكتوبة معرجا على العديد من المحطات التي عاشتها الصحافة المكتوبة منذ الثورة التحريرية، مرورا بالاستقلال والتعددية التي أنتجت الصحافة المستقلة والمكاسب التي حققها الصحفيون والصحفيات خلال العشرية الدموية، في حين تناول الإعلامي الباحث في التاريخ الأستاذ منتصر اوبترون دور الصحافة الجزائرية خلال الثورة التحريرية ومختلف المحطات التاريخية التي رافق فيها الإعلام الجزائري قصة شعبه محليا ودوليا؛ بينما عرج الإعلامي الأستاذ بكى بن عامر من بومرداس على الفوضى التي يعيشها السمعي البصري، مقدما فوضى القنوات التلفزيونية كنموذج ،ليتواصل النقاش مساء بمداخلة الصحفي من يومية الوطن عضو تنسيقية الصحفيين الجزائريين المتضامنين مع القضية الصحراوية الزين شرفاوي، حول دور الصحافة الوطنية والدولية في مساهمتها لرفع التعتيم عن القضية الصحراوية ،أما الصحفي ماسينيسا بلكحل فقد تناول موضوع الصحافة الالكترونية، وتداعياتها على الصحافة الورقية أما الدكتور بغداد محمد من جامعة الجزائر ورئيس الشبكة الجزائرية للإعلام الثقافي، فقد تحدث عن التنافسية في الإعلام وللإشارة فقد عرفت التظاهرة أيضا مشاركة ممثلي الطلبة الصحراويين، وخاصة أن الملتقى حمل شعار التضامن مع القضية الصحراوية، التي ميزها حضور مكثف للطلبة وكذا ممثل نقابة الصحفيين العراقيين .كما شهد بهو المتحف تنظيم العديد من المعارض الخاصة بمسيرة الصحافة لتختتم الفعاليات بتنظيم مأدبة عشاء على شرف المشاركين والمشاركات بمحطة حمام ربى، من طرف والى الولاية والسلطات العمومية مع تكريم الفائزين في مسابقة الطبعة الثالثة للصحفي الصغير المنطلقة تزامنا مع يوم العلم إلى غاية اليوم العالمي لحرية التعبير بالتنسيق مع المحافظة الولائية للكشافة الإسلامية الجزائرية، إضافة إلى تكريم عائلات كل من فيلالس نصر الدين والعرابي بشير، الذي أعلن ابنه العرابي محمد أمين الناشط كمراسل صحفي بيومية الخبر عن ميلاد وتأسيس مؤسسة العرابي بشير، بدعم من المشاركين والنقابة الوطنية للصحفيين على لسان أمينها الولائي، حاجي إبراهيم صحفي بيومية صوت الغرب.

عامر السباعي 

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق