B الواجهة

خلال زيارة العمل والتفقد للولاية غول: الوادي تمتلك قدرات كبيرة وينقصها تعزيز هذه القدرات الى منتوج اقتصادي

عمار غول

  • أكد على أن مستقبل الولاية في الفلاحة والسياحة.
  • لابد من التنويع والتوسيع وتقوية الصناعة التحويلية.
  • الدولة تولي اهتماما كبيرا بالمطارات لإعطائها البعد الدولي والاقتصادي.

قام يوم أمس وزير التهيئة العمرانية والسياحة والصناعة التقليدية عمار غول، رفقة وفد هام من إطارات سامية  بالوزارة, بزيارة عمل وتفقد لولاية الوادي, وهذا للوقوف على عدد من المؤسسات التابعة لقطاعه. حيث  أشرف الوزير خلال زيارته على معاينة هياكل ومؤسسات فندقية,والتي تزخر بها الولاية, وكذا تفقد مدى تقدم الأشغال في عدد من المشاريع والمركبات السياحية, التي سيتعزز بها القطاع محليا، وبالمناسبة أشرف على انطلاق أشغال مشروع فندق لصاحبه”تجيني تجاني” ببلدية كوينين، كماقام الوزير بزيارة إلى معرض الصناعة التقليدية المقام بدار الصناعة التقليدية بالشط, بالإضافة إلى تقديم عرض ملخص للتوجيهات الكبرى لمخطط  تهيئة الإقليم لولاية الوادي، أمام الجهاز التنفيذي من طرف الوكالة الوطنية لتهيئة وجاذبية الإقليم بقاعة المجلس الشعبي الولائي بالشط…

وخلال كلمة لوالي ولاية الوادي، أكد على أن المخطط الولائي للتهيئة يعد من أجل تنمية حقيقية وهذا لتجسيد برنامج رئيس الجمهورية,كما قال : “إن السياسة العامة لتهيئة الإقليم تعتبر منسجمة على المدى القصير والمتوسط والطويل”, وهذا من أجل تنمية الثروة, والتي تهدف الى حماية الإقليم بين الأخطار المرتبطة بالتقلبات الطبيعية والتوظيف العقلاني للمواد, كما يهدف الى التوجهات البلدية, وتوجهات التنمية لتنظيم الهياكل الأساسية, وبنية التجمعات الحضرية, وضبط قواعد تمسك القطاعي, وتطوير الولاية والتنظيم الاقليمي بالولاية.فيما تم شرح مخطط  لتهيئة الإقليم على مستوى ولاية الوادي, والتي سلمت للوكالة الوطنية للتهيئة والجاذبية للإقليم

من جانبه ألقى وزيرالتهيئة العمرانية والسياحة والصناعات التقليدية كلمة, أكد من خلالها على أن مهمة تهيئة الإقليم هي تنظيم الإقليم وترتيبه وتأطيره من أجل تثمين كل القدرات والمؤهلات والخيرات الموجودة في أي مكان في هذا الإقليم, وكذا يتم من خلاله على العمل بإعطاء دفعة للتنمية الوطنية محليا، والعمل على استدراك الاختلالات ،على أن يكون السكان  اجتماعيا واقتصاديا في تناسب مع استيعاب المرحلة التي يعيشون فيها ومتطلبات هذه الجهة، في إطار آفاق وإعادة؛ ومن خلاله جاء المخطط الوطني 2030  لتهيئة الإقليم, والتي تعتبر كبرنامج عملي , كما قال:” إن هناك برنامجَ الجزائر آفاق 2050 كمخطط استشراف في كل القطاعات, ومن خلاله تم بناء21 مخططا قطاعيا”, وعرج الوزير إلى المخطط الوطني بتطوير السياحة, كما أكد على العمل على تحقيق الأمن القومي, الغذائي الطاقوي, المائي والاقتصادي.. وركز على دور الجزائر الريادي في المنطقة, والتي يتم من خلالها تقوية حصانة الوطن, فيما وصفها بالرياح العاتمة, والتي تقوي مناعة الوطن من كل ما يمكن أن يزعزع أمننا واستقرارنا وتنمية ومصالحنا, كما أكد على أن ولاية الوادي تمتلك قدرات كبيرة ينقصها   المزيد من العمل لتعزيز هذه القدرات وتثمينها الى منتوج اقتصادي لتغطية حاجيات الولاية والحاجيات الوطنية, وكذا أكد على أن “ناس الوادي خدامين”, خصوصا في القطاع الفلاحي.. وأضاف أنه ولا بد ،عليهم   الاستثمار في المجال السياحي ولو بـ 10 بالمئة, وقال : ” إن مستقبل الوادي في الفلاحة والسياحة ولا بد من التنويع والتوسيع وتقوية الصناعة التحويلية والتي لها علاقة بالسياحة”, وأضاف، يجب  مواكبة الجامعة لهذه الدينامكية من خلال الاختصاصات والبحث العلمي التطبيقي، وتواكب توجه الدولة بولاية الوادي حتى نستطيع أن نصل الى تحقيق النتائج المرجوة, كما عرج على أنه لا بد من الاستثمار في القطاع السياحي من 5000 الى 7000 سرير, وكأولوية أن توجّه  إلى السياحة الداخلية, والتي تدخل في إطار تبادل وتزاور الأسرة الجزائرية من ولاية إلى أخرى بكل مكوناتها, والذي يعتبر الهدف الرئيسي بالوادي, كما أكد على استكمال البنية التحتية من طرقات وسكة حديدية, وإعطاء عناية خاصة للتصدير في كل القطاعات, كما أكد الوزير على بناء اقتصاد مستدام لا يتذبذب ولا يتأثر سريعا بالمتغيرات المحلية أو الإقليمية. وأضاف أن الدولة تولي اهتماما كبيرا بالمطارات لإعطائها البُعد الدولي والاقتصادي والتجاري من خلال شحن البضائع, وتسويق منتوجاتنا إلى الخارج…

هذا وعاين الوزير فندق “سوف” بوسط المدينة,حيث قدم له عرض حول عصرنة الفندق من طرف مؤسسة التسيير السياحي بسكرة,كما تمت معاينة منطقة التوسع السياحي بالوادي التي تتربع على 48 هكتارا قابلة للتوسع الى 67 هكتارا, بالإضافة إلى زيارة مشروع من أهم المشاريع التي سيتعزز بها قطاع السياحة بولاية الوادي، المشروع السياحي “الغزال الذهبي” لصاحبه الجيلالي مهري, الذي من المنتظر أن يفتتح خلال شهر ماي..

تغطية: عبد الحق نملي

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق