D أخبار اليوم

مليكة معطوب: لدينا قرائن جديدة حول العملية وأن القضية لها علاقة بحل الدياراس

معطوب الوناس

قضية معطوب  تعود من جديد إلى الواجهة

 

كشفت  شقيقة الفنان القبائلي المغتال معطوب لوناس  عن تصالحها مع نجل العقيد عميروش نور الدين ايت حمودة على خلفية تقديمها  لقرائن جديدة تخص  عملية اغتيال شقيقها في جوان 1998  وقالت مليكة معطوب في حصة  لقناة “بيربيرتيفي”  الناطقة بالأمازيغية والمتواجد  مقرها في فرنسا،  أنها تحصلت على قرائن جديدة  من طرف هذا الشخص  والتي ستواصلها إلى الكشف عن قتلة معطوب لوناس، وأضافت أن هذه القرائن مرتبطة   بحل  جهاز المخابرات من طرف رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة منذ أشهر مشيرة أن هناك  أشخاصا من الدياراس تورطوا في عملية زهق روح معطوب مؤكدة أن التحقيق جار  من أجل  فضح هؤلاء  للشارع الجزائري والقبائلي بالخصوص  من خلال الإعلان عن أسمائهم قريبا  موضحة أن كل شيء يسير على ما يرام، وأنها تصالحت مع نورالدين ايت حمودة المتهم رقم واحد في السابق في  قتل معطوب، الذي يعد من بين المقربين للرجل  إذ تربطهما علاقة جيدة منذ كانا في الحركة  الثقافية البربرية  في  الثمانينات…  حيث ينتظر أن تُبعث القضية من جديد خاصة بعد أن فجرها في وقت سابق ايت حمودة عبر نفس القناة اين اتهم  رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية ايفرحونان المنتمى إلى نفس الحزب بأنه وراء اغتيال معطوب في سنة 98، وقال ايت حمودة  آن ايت سعيد حميد شارك في اغتيال الفنان قبل 18 سنة من الآن، حيث روى بالتفاصيل القضية  مدهشا كل سكان منطقة القبائل خاصة وأن عملية اغتيال الفنان القبائلي ذات قاعدة شعبية كبيرة خاصة عند الشباب  لا تزال اللغز المحير، لاسيما لعائلته التي تطالب منذ سنوات الجهات العليا للبلاد بالكشف عن قاتلي معطوب. هذه الاتهامات  رفضها  رئيس المجلس الشعبي البلدي لايفرحونان مؤكدا أنها مفبركة من ايت حمودة الذي استغل علاقاته المتوترة به  حيث لم يتحمل  مرارة إقصائه من الحزب وراح يطلق اتهامات باطلة ولا أساس لها من الصحة،  مؤكدا انه سيرفع دعوى قضائية ضده بتهمة القذف  والتشويه. علما  أن العلاقة بين الرجلين توترت منذ انتخابات مجلس الأمة حيث كان ايت حمودة أشد المعارضين  لتمثيل ايت سعيد حميد  الحزب في هذه الانتخابات بولاية تيزي وزو.

 

هادي آيت جودي

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق