ثقافة و أدب

3 أعمال جزائرية في منافسة المهرجان الدولي للفيلم الشرقي بجنيف

فيلم سينما

 

ينافس الفيلمان الطويلان “مدام كوراج” لمرزاق علواش و”الآن بإمكانهم المجيء” لسالم ابراهيمي والفيلم القصير “بابور كازانوفا” لكريم صياد في الدورة ال11 للمهرجان الدولي للفيلم الشرقي بجنيف (سويسرا) التي تعقد فعالياتها من 11 إلى 17 أبريل الجاري وفقا للموقع الإلكتروني للمهرجان.وسيتنافس عملا مرزاق علواش وسالم ابراهيمي في فئة الأفلام الروائية الطويلة إلى جانب 13 عملا أخرى على غرار “بتوقيت القاهرة” (مصر) و”سيفاس” (تركيا).  ويروي فيلم علواش -وهو من إنتاج مشترك جزائري فرنسي وسبق له وأن نافس في الدورة ال72 لمهرجان البندقية السينمائي بإيطاليا- مغامرات “عمر” المراهق الذي يعيش في حي قصديري بإحدى ضواحي مستغانم ويعاني الوحدة وعدم الاستقرار النفسي جراء إدمانه على مخدر يعرف ب”مدام كوراج”.ويتطرق من جهته عمل ابراهيمي -وهو من إنتاج مشترك جزائري فرنسي- إلى قصة ياسمينة ونورالدين اللذين يعيشان حياة عائلية صعبة في مجتمع يتسم بالتطرف والعنف ،وفقا لما جاء في تقديم هذا الفيلم المقتبس عن رواية للكاتب أرزقي ملال الذي ساهم في كتابة السيناريو.

وتوج هذا الفيلم مؤخرا بجائزة “New Directors Award” (مخرجون جدد) وهي الجائزة الكبرى للمهرجان السينمائي الدولي Kosmorama(كوسموراما) بتروندهايم بالنرويج كما حاز نهاية 2015 جائزة لجنة التحكيم في الطبعة 12 لمهرجان دبي السينمائي الدولي (الإمارات العربية المتحدة).وخارج منافسة الأفلام الروائية الطويلة سيعرض “فاطمة نسومر” للمخرج الجزائري بلقاسم حجاج؛  حيث يقدم لأول مرة بسويسرا إلى جانب أعمال عالمية على غرار “موستانغ” للمخرجة التركية دينيز غامزه إيرغوفن.ومن جهة أخرى وفي منافسة الأفلام القصيرة، سيتنافس “بابور كازانوفا” لكريم صياد مع 31 عملا آخر بينها “حرب أخرى” (العراق) و”أسود وأبيض” (مصر).ويروي هذا العمل الأول للمخرج -وهو من إنتاج مشترك جزائري فرنسي- قصة مشجعين شابين لنادي رياضي عاصمي تنحصر حياتهما بين موقف السيارات العشوائي والملعب الذي هو وجهتهما كل نهاية أسبوع لتشجيع فريقهما المفضل.  وتوج “بابور كازانوفا” شهر فبراير الماضي بجائزة “Prix Etudiant de laJeunesse” (طالب الشباب) في الدورة ال38 للمهرجان الدولي للفيلم القصير لكليرمون فيراند (وسط فرنسا).وضمن هذه الفئة وخارج المنافسة ستعرض أيضا الأفلام الجزائرية “كوسيلة” و”إيدير” لطاهر حوشي (المدير الفني للمهرجان) و”صوت الصمت” لسليمان بوبكر و”نظرات” لنور الدين قبايلي.وفي فئة الأفلام الوثائقية وخارج المنافسة سيعرض الفيلم الجزائري “راكونت آر” ليزيد أعراب.  وتنعقد الطبعة ال11 للمهرجان الدولي للفيلم الشرقي بجنيف (سويسرا)؛ في كل من جنيف وعدد من المدن السويسرية والفرنسية حيث من المقرر عرض حوالي 100 فيلم تحت شعار الاحتفاء بالحرية بكافة أشكالها. وتحتفي دورة هذا العام -التي سيترأسها شرفيا الروائية الجزائرية أحلام مستغانمي- بالمخرج المصري الراحل عمر الشريف، عبر عرض العديد من أفلامه الكلاسيكية العالمية.

ش ق

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق