B الواجهة

المدير العام للأمن الوطني يؤكد: لا يمكن تحقيق الأمن بدون احترام الحقوق والحريات

الهامل

أكد اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني، بتاريخ 25 فبراير 2016، أثناء إشرافه على تخرج الدفعة الرابعة للملازمين الأوائل بمدرسة الشرطة طيبي العربي بسيدي بلعباس، والبالغ عددهم 921 إطارا منهم 97 إناثا، أن المتخرجين الجدد قد أدوا اليمين على تأدية واجبهم المقدس في الحفاظ على أمن المواطن وحماية الممتلكات، كما أبرز أن دور رجال الأمن الوطني يكمن في ضمان الأمن والتواصل مع جميع أفراد المجتمع، وأنه لا يمكن تحقيق الأمن دون احترام الحريات وحقوق الإنسان.

وشدد المدير العام للأمن الوطني على أهمية تعزيز مهام الشرطة الجوارية والعمل على تنمية الوعي الأمني، حتى يتم تجسيد المزيد من الشراكة الفعالة بين الشرطة والمواطن وذلك للوقاية من مختلف أنواع الجريمة والحد من انتشارها.

وأوضح السيد اللواء المدير العام للأمن الوطني أن رجال الشرطة يمارسون مهامهم في ظل تعليمات قيادية واضحة تحترم فيها الحقوق والحريات، مضيفا أن الشرطة الجوارية تبقى شرطة استباقية من أجل مرافقة المواطن والتصدي للآفات الاجتماعية، وتحليل أنماط الجريمة والعمل على الحد من انتشارها، مؤكدا أن مدارس الشرطة تحرص اليوم على تنمية وتأهيل وتلقين مبادئ جودة الأداء لخفض معدلات الجرائم.

وبالمناسبة تفقد السيد اللواء المدير العام للأمن الوطني مرفقا بيداغوجيا حديثا يتمثل في مركز أمن حضري تمثيلي يدرب الطالب على التقنيات الميدانية في العمل الشرطي وحفظ حقوق الإنسان.

ح.جلول

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق