B الواجهة

فيما تم استرجاع كمية معتبرة من الأسلحة في الجنوب دورية للدرك بتيبازة تنجو من اعتداء إرهابي

الدرك الوطني

أقدمت مجموعة إرهابية ليلة  الاثنين إلى الثلاثاء على استهداف  دورية للدرك الوطني بأعالي ولاية تيبازة  واستنادا إلى مصادر أمنية، فإن الحادثة وقعت في حدود الساعة التاسعة ليلا عندما مرت دورية للدرك الوطني في الطريق الوطني رقم 11 الرابط بين بلديتي قوارية ومسلمون  حيث تفاجأت عناصر الدرك للكمين الإرهابي المتمثل في انفجار قنبلة تقليدية زرعتها  جماعة إرهابية ما أدى إلى  فقدان التركيز والتوقف لحظة الانفجار ولحسن الحظ أن القنبلة لم تخلف خسائر بشرية تذكر.  فور  العملية،  قامت عناصر الدرك الوطني بمعية الجيش الوطني الشعبي  بإطلاق عملية تمشيط واسعة النطاق بالمنطقة بحثا عن الإرهابيين ومن كانوا وراء زرع ونصب هذا الكمين.  والى حد الساعة العمل متواصل ،  ويحدث هذا في الوقت الذي تتواصل العملية العسكرية بأعالي ولاية البويرة لمطاردة الجماعة الإرهابية المحسوبة عن سرية الفاروق والمنتمية إلى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسمي.  العملية تجرى في ظروف عادية وسط السيطرة الكبيرة على المواقع الإرهابية وعدم التوقف عن قصف المواقع  الإرهابية، ما أسفر إلى حد الساعة عن تدمير أزيد من 13 مخبأ منذ بداية العمل العسكري الناجح  .إلى ذلك  تمكنت مفرزة للجيش الوطني الشعبي التابعة لإقليم الناحية العسكرية السادسة أول أمس، من اكتشاف مخبأ  أرضي ببرج باجي مختار، حيث تم استرجاع مجموعة كبيرة من الأسلحة  في شاكلة رشاشين من نوع كلاشينكوف ، بندقية ، كمية معتبرة من الذخيرة  و6 قذائف  صاروخية حسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني .

هادي أيت جودي

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق