قالوا

حنون لمناضلي حزبها: “اقطعوا الطريق على من يريد اغتيال الجزائر”!

 

زعيمة حزب العمال لويزة حنون
زعيمة حزب العمال لويزة حنون

 

دعت الأمينة العامة لحزب العمال السبت 23 جانفي، مناضليها لتعزيز “خرجاتهم الميدانية وتجنب الاستفزازات، والعمل على قطع الطريق على من يريد اغتيال الجزائر والمفترسين، ومنع عودة المعمرين(؟)”.

وقالت حنون التي أشرفت على تجمع لمناضليها بمدينة المسيلة، إن حزبها “لن يتنازل قيد أنملة لأن الأمة في خطر”، قبل أن تضيف أن “ساعة الحساب حانت”، وأن “السلطة الموازية لا يمكنها تحويل انتباهنا (حزبها) عن الرهانات الحقيقية”.

وخلال تجمع المسيلة كانت حنون وفية للإستراتيجية الهجومية ضد من وصفقتهم بالمفترسين، مضيفة “منذ عام ونصف، أصبحنا نشاهد رجال أعمال يتعاطون في السياسة، رغم تحذيراتنا (حزب العمال) من الوقوع في الشمولية، وهو ما بات يتأكد يوما بعد آخر”.

واستطردت حنون: “أن هؤلاء (المفترسين) يحفرون قبورهم بأيديهم..إنهم يطالبون الشعب بالسكوت، ومن الأحزاب بعدم قوال الحقيقية..من الواضح إن هؤلاء المفترسين وهؤلاء المافيا يحضرون عوامل القطيعة والانفجار” تتهم حنون.

وفي الأخير، دعت حنون الشعب لمواجهة التدخل الفرنسي في الشؤون الداخلية للجزائر في إشارة إلى إعلان القضاء الفرنسي فتح تحقيق في اعتداء تغنتورين الإرهابي في 16 جانفي 2013 والذي قتل فيه مواطن فرنسي، قالت حنون إنه مشبوه(؟)

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق