علوم و تكنولوجيا

سامسونغ ترفع حصتها في سوق الرقائق الإلكترونية

[ad_1]


سامسونغ ترفع حصتها في سوق الرقائق الإلكترونية


الإثنين 14 ديسمبر 2015 / 11:12


24- د ب أ


ذكرت تقارير إخبارية اليوم الاثنين أن شركة سامسونغ تواصل زيادة حصتها في سوق الرقائق الإلكترونية عالمياً خلال العام الحالي، حيث تشير التقديرات إلى أنها ستسجل مبيعات قياسية.

ووفقا لتوقعات مؤسسة “آي.إتش.إس” لأبحاث السوق، فإنه من المتوقع وصول حصة سامسونغ من سوق الإلكترونيات العالمية إلى 11.6% بزيادة قدرها 0.9 نقطة مئوية عن العام الماضي. ومن المتوقع زيادة مبيعاتها خلال الفترة نفسها بنسبة 6.9% إلى 40.7 مليار دولار.

شركة “إنتل كورب”

في الوقت نفسه أظهرت البيانات أن شركة “إنتل كورب” الأمريكية ستحتفظ بالمركز الأول في سوق الرقائق الإلكترونية العالمية بحصة قدرها 14% بانخفاض قدره 0.1 نقطة مئوية عن العام الماضي وبمبيعات قدرها 49.3 مليار دولار خلال العام الحالي.

شركة “إس كيه هاينكس”

وجاءت شركة “إس.كيه هاينكس” الكورية الجنوبية في المركز الثالث على مستوى العالم بحصة قدرها 4.8 % وتليها شركة كوالكوم بحصة قدرها 4.6 % ثم ميكرون تكنولوجي بحصة قدرها 4.2 % من السوق العالمية. وأشارت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء إلى أن هذه هي أول مرة تصعد فيها “إس.كيه هاينكس” إلى المركز الثالث من حيث الحصة السوقية.

ووفقا للتوقعات فإن شركات الإلكترونيات الكورية الجنوبية ستستحوذ خلال العام الحالي على 17.1% من إجمالي سوق الرقائق العالمية مقابل 10.7% للشركات اليابانية و5% للشركات التايوانية 1.9% للشركات الصينية.

يذكر أن سامسونج تسعى إلى تعزيز قطاع الرقائق الإلكترونية لديها خاصة في ظل الصعوبات التي يواجهها قطاع الهواتف الذكية لديها مع تنامي المنافسة من جانب الشركات الصينية.

وكان قطاع أشباه الموصلات في سامسونج قد سجل أرباح تشغيل قياسية خلال الربع الثالث من العام الحالي قدرها 3.66 تريليون وون (3.92 مليار دولار) ليحطم الرقم القياسي السابق لأرباح التشغيل وكان 3.4تريليون وون في الربع الثالث من .2010 كما سجل مبيعات قياسية خلال الربع الثالث من العام الحالي قدرها 12.8 تريليون وون.

في المقابل سجل قطاع تكنولوجيا المعلومات والأجهزة المحمولة أرباح تشغيل قدرها 2.4 تريليون وون خلال الربع الثالث مقابل 2.7 تريليون وون خلال الربع الثاني من العام الحالي.

[ad_2]

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق