أخبار الجنوب

الوالي المنتدب لتقرت يعلن الحرب على والأوساخ والنفايات

 

 

 

تقرت

تشمل دائرتي تقرت وتماسين في مرحلتها الأولى

الوالي  المنتدب لتقرت يعلن الحرب على والأوساخ والنفايات

 

في عملية هي الأولى من نوعها من حيث الهيكلة و التنظيم، أشرف بداية الأسبوع الجاري  الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية بتقرت السيد عبد الكريم بن سعيد  على انطلاق اكبر حملة نظافة تشهدها مدينة  تقرت الكبرى. تم فيها جمع عشرة آلاف وستمائة وتسعة وثمانين مترا مكعبا من ركام  الأوساخ والقمامة بكل من دائرتي تقرت وتماسين في مرحلتها الأولى وذلك  بمشاركة 475 متطوعا، فضلا عن عمال النظافة والوقاية للبلديات وعمال ورشات مشروع الجزائر البيضاء.

وقد سبق انطلاق العملية عقد اجتماع تنسيقي بمقر الولاية المنتدبة تحت إشراف الأمين العام للولاية ضم ممثلين عن فرع الأشغال العمومية جهاز الشرطة, محافظة الغابات , الحماية  ,المدنية الدرك الوطني ,مصلحة الوقاية رؤساء المجالس والأمناء العامين لبلديات تقرت ,تبسبست ,الزاوية العابدية ,النزلة, بلدة عمر وتماسين؛ بالإضافة إلى رؤساء الأقسام الفرعية لدوائر تقرت وتماسين وممثلي المجتمع المدني لدوائر تقرت الكبرى تم فيه شرح خطة العمل واستعراض جملة الإمكانيات المادية والبشرية المسخرة للعملية، حيث تم إحصاء 15 آلة شحن 15 شاحنة متوسطة الحجم، 15 شاحنة صغيرة الحجم  29 مقاولة عامة وخاصة 05 بلديات وأربع  مصالح تقنية .كما تم تحديد النقاط السوداء على مستوى كل بلدية والتي شملتها الحملة. كما عين السيد الوالي رؤساء الأقسام الفرعية لدائرتي تقرت وتماسين كمسؤولي مقاييس من اجل الإشراف المباشر على سير الحملة، كل حسب دائرة اختصاصه الإقليمي. بالإضافة إلى الاتفاق على تحديد المفرغة العمومية بتقرت كمكان لتجميع القمامة.

الحملة انطلقت في حدود الساعة السادسة صباحا. كما تم الاتفاق عليه وشملت النقاط السوداء على مستوى كل بلدية.

ففي بلدية تقرت شملت الحملة الطريق الوطني رقم 03 على مستوى مدخل المدينة من اتجاه ورقلة ,الطريق الوطني رقم 01 على مستوى حي المستقبل ,حي الرمال 01 بمحاذاة محطة المسافرين الجديدة ,حي سيدي بوعزيز ,حي مستاوة و المنطقة الصناعية. وببلدية تبسبست شملت الحملة المكان  المعروف بطريق الماشينة , طريق سيدي مهدي, سوق الماشية ,جوانب ورشة مسعودي وطريق الغابة.وعلى مستوى بلدية الزاوية العابدية شملت الحملة طريق المقارين وطريق 05 جويلية مقابل سكنات اوبيجي.أما بالنسبة لبلدية النزلة فقد شملت الحملة ساحة البريد المركزي أو ما يعرف بساحة الحرية ,حواف غابة المرابطين, سوق تزيوة الشعبي , الممر المؤدي إلى فندق النخيل و طريق سونلغاز. كما شملت العملية كلا من بلديتي تماسين وبلدة عمر على مستوى النقاط المحددة في الاجتماع التنسيقي.المواطنون استحسنوا العملية وعبروا عن عميق ارتياحهم لها متمنين أن تتواصل مثل هذه المبادرات التي من شأنها أن تعيد للمدينة بريقها. كما لاحظنا مشاركة محتشمة لمؤسسات المجتمع المدني على مستوى العديد من النقاط.المشاركون في الحملة وجهوا نداءهم للمواطنين بضرورة الحفاظ على المحيط النظيف للمدينة وذلك برمي الأوساخ و الفضلات في الأماكن المخصصة لها كحد أدنى من المساهمة في الحفاظ على المحيط.

إن الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية لتقرت ومنذ تعيينه في منصبه جعل من نظافة مدينة تقرت واحدة من أولوياته ومن بين المحاور الكبرى المدرجة في أجندته على المدى القريب، والدليل على ذلك  عديد الزيارات الميدانية وجملة الأوامر و التعليمات الموجهة إلى رؤساء البلديات بضرورة الحفاظ على نظافة المحيط، في انتظار إعلان حملة نظافة من نوع آخر  تخص الإدارات والهيئات التي يتقاعس مسؤولوها عن خدمة المواطن، وهو ما ينتظره سكان تقرت على أحر من الجمر.

رضا بن سميرة

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق