B الواجهة

مقري يخرج عن صمته و يؤكد : أدعو السلطة إلى الكشف عن اتفاقها مع مزراق

عبد الرزاق مقري

خرج  رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري عن صمته  ،وطالب من السلطة بالإفصاح عن اللقاء الذي دار بين  الأجهزة العسكرية  والأمير السابق للجماعات الإرهابية مدني مزراق،  قبل  وضعه السلاح   وقال مقري خلال حصة  في إحدى الفضائيات الخاصة ليلة أول أمس، انه يشك في  نية السلطة والجهاز العسكري، بأنها تنازلت عن عدة أمور  من اجل إقناع هذا الرجل بالعودة إلى أحضان المجتمع ،ومن بينها السماح له بالعودة إلى النشاط السياسي، ويرى أن هناك اتفاقا مسبوقا بين العسكر والرجل قبل وضع السلاح، وإلا كيف نفسر يضيف  مقري تطاول هذا الرجل على الدولة ،وتحديه السلطة بإنشاء حزب سياسي والعودة إلى الساحة من بابها الواسع،  موضحا أن  الاتفاق بين الجيش والرجل كان على أساس عدة  مصالح بين الطرفيين،داعيا   السلطة والجهاز العسكري إلى ضرورة  التصريح  بالحقيقية للشعب ،حول فحوى  الاجتماع الذي جمع مزراق  بالأجهزة العسكرية على رأسهم  الجنرال الراحل  إسماعيل لعماري، والكشف عن النقاط المتفق عليها،   مشيرا انه ، إن حديثه ليس خوفا من هذا الرجل في إنشاء حزب سياسي، مرحبا به في الساحة من الآن ، إن منح له الاعتماد ، وتخلت الدولة عن  عاداتها السيئة    والمتمثلة في تزوير الانتخابات في الاستحقاقات المختلفة .  

هادي أيت جودي

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق