ثقافة و أدب

تنصيب لجنة تحكيم جائزة آسيا جبار للرواية

لحنة

 

 

تم تنصيب بالجزائر العاصمة لجنة تحكيم جائزة آسيا جبار للرواية التي ستمنح خلال أيام المعرض الدولي للكتاب المزمع تنظيمه من 27 أكتوبر إلى 7 نوفمبر2015.وتضم لجنة التحكيم التي يترأسها الكاتب مرزاق بقطاش 11 عضوا من بينهم نقاد و مترجمون و جامعيون و مؤلفون من أمثال ناصرخوجة وحسان بورايو وحكيمة صبايحي ومحمد ساري.وأكد وزير الثقافة عزالدين ميهوبي على هامش تنصيب هذه اللجنة بوزراة الثقافة على أهمية الجائزة التي اعتبرها فرصة “لتحفيز الناشرين في التفكير في الأعمال الأكثر منافسة وذات نوعية وكذا خلق حيوية “في سوق الكتاب باعتبار الجائزة تحمل اسما لأديبة  عالمية آسيا جبار ولأنها (الجائزة) تمول من طرف ناشرين عموميين هما الوكالة الوطنية للنشر والإشهار والمؤسسة الوطنية للفنون المطبعية.وأضاف الوزير أن هذه “الجائزة التي أنشئت بمناسبة الطبعة العشرين للمعرض الدولي للكتاب ستكون ترسيخا لتقليد جديد في الأدب الجزائري. كما أنها تكريم للأديبة الراحلة وللأدباء الجزائريين ليقدموا أجود الأعمال مستقبلا”.وفي ذات السياق قال وزير الاتصال، حميد قرين، الذي حضر مراسم تنصيب لجنة التحكيم أن “الجائزة عرفان وتقدير للمرأة الجزائرية بالخصوص الأديبة الراحلة آسيا جبار ومرجع لكل الجزائريين” لتشجيعهم أكثر على القراءة.وأضاف السيد قرين أن الجائزة “مهنية” من أجل جعل الكتاب يرقى إلى الأحسن ولإدخال كذلك “ثقافة الاستحقاق” لخلق المنافسة والنوعية في مجال الإنتاج الأدبي.و اعتبر من جهته رئيس لجنة التحكيم، مرزاق بقطاش، أن الجائزة ستخرج الأدب الجزائري من الظرفية إلى ما هو أرسخ كما تعد مناسبة لكي يبادر الناشرون إلى خلق تقليد طباعي” مشيرا إلى أهمية هذه الجائزة.وأضاف أنه “سيكون من الصعب اختيار ثلاثة أسماء ترقى إلى مصاف الأديبة آسيا جبار من أكثر من 50 نصا بالثلاث اللغات (العربية و الأمازيغية والفرنسية)”.وتبلغ قيمة الجائزة بالنسبة للغات الثلاث العربية و الأمازيغية والفرنسية 1 مليون دينار جزائري (1.000.000دج) تمنح لكل فئة.وحضر مراسم تنصيب اللجنة إلى جانب وزيري الثقافة والاتصال كل من المدير العام للوكالة الوطنية للنشر والإشهار، جمال كعوان والمدير العام للمؤسسة الوطنية للفنون المطبعية،  حميدو مسعودي.

ق ث

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق