وطني

إنتاج مليون و900 ألف قنطار من الحبوب بقالمة…

انخفض ب 20 في المئة مقارنة بـ 2014

إنتاج مليون و900 ألف قنطار من الحبوب بقالمة

حبوب
تم برسم الموسم الفلاحي 2014-2015 بولاية قالمة حسب ما نشرته بعض الجرائد إنتاج 1 مليون و900 ألف قنطار من الحبوب وذلك بمعدل انخفاض وصل إلى 20 في المائة مقارنة بالموسم الماضي حسب ما أفادت بهيوم الاثنين مديرية المصالح الفلاحية.
وقد عرف إنتاج الحبوب بمختلف أنواعها في نهاية حملة الحصاد والدرس للموسم الفلاحي 2014-2015 في الفترة ما بين منتصف جوان وإلى نهاية ”تراجعا معتبرا” مقارنة بما تحقق في المواسم الأخيرة وفقا لما أكدته المكلفة بالإعلام بذات المديرية الآنسة ليلى حموش لافتة إلى أنه خلال الموسم 2013-2014 قدرت الكمية المنتجة فيه ب2 مليون و368 ألف قنطار.
وأرجعت ذات المتحدثة السبب الرئيسي لإنكماش الإنتاج إلى الظروف المناخية الاستثنائية وغير المناسبة التي عاشتها المنطقة والتي تميزت بنقص كبير في كمية الأمطار المتساقطة في الأوقات المناسبة التي يحتاجها النبات لنموه الجيد. كما لوحظ خلال الموسم الفلاحي 2014-2015 عدم تسجيل أية مساحات معلنة على أنها منكوبة من الجفاف -استنادا لنفس المصدر- مشيرا إلى أنه من مجموع المساحة الإجمالية من الحبوب التي شملتها حملة الحرث والبذر والتي قدرت ب83575 هكتارا تم حصد مساحة تقدر ب83408 هكتارا بعد تعرض 38.5 هكتارا للحرائق وتحويل 128.5 هكتارا للأعلاف.
وذكرت المكلفة بالإعلام بمديرية المصالح الفلاحية بأن تراجع الإنتاج المحقق في هذه الشعبة انعكس بشكل مباشر على مردود الولاية الذي تراجع من 29 قنطارا في الهكتار الواحد خلال الموسم 2013-2014 ليصل إلى حدود 23 قنطارا في الهكتار.
ورغم الانخفاض الملحوظ في الإنتاج يمكن القول بأن النتائج المحققة في الشعبة ”مقبولة”وجاءت معاكسة للتوقعات المتشائمة جدا قبل انطلاق حملة الحصاد والدرس- تضيف الآنسة حموش قائلة إن الكمية المنتجة فعليا فاقت الهدف المسطر وهو إنتاج ما مجموعه 1 مليون و800 ألف قنطار من الحبوب بمختلف أنواعها.ب.عبدالسلام

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق