B الواجهة

ضريبة التلفزيون الجزائري والمقدرة بـ 50 دينارا ضرائب مضافة لا يعلم المواطن أنه يدفعها

اليتيمة

أغلبية الجزائريين  لا يدركون أنهم يدفعون رسوما وضرائب على عدة خدمات تقدمها لهم الحكومة، متصورين أن مثل تلك الخدمات مجانية أو أنها من واجبات الدولة اتجاه مواطنيها، وأهم هذه الضرائب التي لا يدري الجزائري أنه يؤديها، هي ضريبة التلفزيون الجزائري والمقدرة بـ 50 دينارا تدفع من خلال فاتورة الكهرباء، كما يدفع المواطن أيضا ضريبة تسمى ضريبة الإقامة، وهي تختلف من منطقة إلى أخرى، حيث أن المواطن الذي يقطن أحد هذه المدن، الجزائر، عنابة، وهران، قسنطينة، سيدفع بحسب قانون المالية التكميلي 600 دينار شهريا عن مسكنه و2400 دينار شهريا عن محله التجاري، حيث أن هذه الضريبة كانت تجبى على سكان المدن المذكورة فقط، قبل أن تعمم في قانون المالية التكميلي المقرر مؤخرا بأمريه رئاسية، على باقي الولايات لكن بقيمة أقل، ويدفع المواطن أيضا ضريبة على النفايات الناتجة عن نشاطات العلاج في المستشفيات والعيادات، وضريبة على الأطر المطاطية مقدرة بـ 30 بالمائة من سعر العجلات، وضريبة الإقامة تحددها البلديات بحرية على أن لا تقل عن 50 دج للفرد ولا تتجاوز 100 دج للعائلة، إضافة إلى رسم على الاستهلاك الداخلي (استهلاك التبغ وأعواد الثقاب والبيرة والكحول واستهلاك سمك السالمون والكويوي والموز والكافيار وملابس الشيفون) زيادة إلى رسم على تطهير المياه المستعملة والفضلات المنزلية.

لمياء سمارة

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق