مجتمع

لماذا تسبب المقاعد المريحة آلاماً مبرحة في الظهر؟

64389_1595163200745159_6613609100079800070_n

 

بينت إحصائية بريطانية حديثة أن واحداً من 5 أشخاص يشتكي من آلام أسفل الظهر بعد اقتناء الأرائك أو المقاعد المريحة.

وأوضحت الاحصائية الصادرة من عيادة الظهر والجسم في مدينة نورثامبتون البريطانية أن خمس الناس المستطلعة آراؤهم أكدوا إصابتهم بآلام في منطقة الظهر السفلية والكتف، بسبب الأثاث الفاخر.

خطورة الأثاث الحديث
وحذر الأخصائي في العلاج الطبيعي ريتشارد إيفانز من الاستمرار في استخدام الأثاث والأرائك والمقاعد “المريحة”، لأنها تتحول على المدى الطويل إلى سبب من أسباب خشونة الظهر والرقبة.

وأشار إلى أن “الجلوس المريح قد يبدو نشاطاً بشرياً طبيعياً، لكن الأهم من ذلك، كيفية الجلوس الصحيح والوضعية التي ترتاح معها العضلات وفقرات العمود الفقري والرقبة والجسم بأكمله”، مضيفاً “الأرائك والمقاعد والوسائد الحديثة لا تدعم الوضعية الصحيحة والجلوس بشكل لا يرهق فقرات العمود الفقري والرقبة”.

الوضعية الصحيحة
وأوضح ريتشارد أنه في الوقت الذي كانت فيه الأرائك والمقاعد منذ سنوات خشبية وتعد صحية أكثر للظهر، يميل الأشخاص حالياً إلى شراء تلك المريحة العميقة، مشيراً إلى أن البالغين في الدول الغربية يقضون بين 55 و70% من أوقات يومهم في الجلوس، ما نتج عنه أن 8 من كل 10 أشخاص بريطانيين يعانون على الأقل من آلام أسفل الظهر.

وتنصح خدمة الصحة الوطنية البريطانية الأشخاص بضرورة الجلوس في وضعية تكون فيها الركبتان في مستوى الفخذين والظهر لا أعلى ولا أسفل، مع وضع القدمين على الأرض.

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق