ثقافة و أدب

أحلام مستغانمي توضح عدم حضورها لتظاهرة قسنطينة عاصمة الثقافة العربية

10350518_10154563794883647_5163145882990659349_n

 بعد أن أثار غياب الكاتبة والروائية احلام مستغانمي عن تظاهرة  قسنطينة عاصمة الثقافة العربية 2015 تساؤلات العديد من الشخصيات داخل الوطن وخارجه هاهي صاحبة  رواية ذاكرة الجسد توضح عدم حضورها لافتتاح عاصمة الثقافة العربية

حيث قالت مستغانمي بعد تناقل وسائل الإعلام الجزائرية أخبار متباينة عن أسباب عدم حضوري افتتاح تظاهرة” قسنطينة عاصمة الثقافة العربية “، منها أنه لم يتم دعوتي ، وجب التوضيح ، أمام التاريخ أولاً ، الذي لا أقدّم حسابا لسواه . واضافت إن السيدة نادية شرابي وزيرة الثقافة ( التي تعود صداقتي بها إلى ثلاثين سنة برغم كوننا لم نلتق منذ عقدين من الزمن ) هاتفتني قبل الاحتفالية بأسبوعين مؤكدة أنني أول شخصية تتصل بها بنفسها لتدعوها ، وألحت بمحبة على حضوري مستشهدة بالتحام قسنطينة ب ” ذاكرة الجسد ” الرواية التي كانت العزيزة نادية أول من تحمس لها حين صدورها حماساً أدهشني ، فلم تكن الرواية يومها قد نالت شهرتها ، وكانت السيدة الوزيرة آنذاك أستاذة جامعية ومخرجة سينمائية مولعة بالنصوص الأدبية .
اعتذرت لها بمودة ، وأوضحت لها أن قسنطينة ( امّا ) وككل الأمهات ستتفهم سبب غيابي عن عرسها ،وقالت ايضا  أنا أستشير بطل “ذاكرة الجسد” في قراراتي ، وما لم يكن “خالد بن طوبال” ليقبل به اليوم ، لن أقدم عليه . واضافت قائلة أن قراري بعدم حضور هذه الاحتفالية التي هي مناسبة أخرى للهدر أخذته قبل أشهر، ومن قبل تسلّمها مؤخرا مسؤولية السياسة الثقافية في الجزائر .وتمنيت عليها وهي المبدعة أن تتفهم أن الكاتب – أيضا – ليس فوق المساءلة ، وأن عليه أن لا يخون أحلام أبطاله ، فله واجب تقديم حسابات لهم عندما يغدون رموزا على مستوى أمة .

وفاء بوقارة

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق