أخبار الوادي

مهرجان المونولوج سيرقى إلى مهرجان مغاربي بعد سنتين

الوفود المشاركة في خرجة سياحية بوادي العلندة

مهرجان المونولوج سيرقى إلى مهرجان مغاربي بعد سنتين

 مهرجان

في يومه الاختتامي خرجت الوفود المشاركة   في المهرجان الوطني للمونولوج في جولة سياحية أمس إلى منطقة  وادي العلندة  التي تعتبر من أهم  المناطق استقطابا للسياح في الجزائر ، أين استمتع المشاركون بالمناظر الخلابة التي تشهدها المنطقة  حيث عبروا  عن فرحتهم من خلال الأجواء التي اصطنعوها بالقرع على الطبول والأغاني الشعبية لكل منطقة

وحسب ما صرح به احد المشاركين أن مشاركة 35 ولاية يعتبر تشريفا لولاية الوادي حيث خلقت هذه التظاهرة نوعا من الوطنية بين المشتركين بالرغم من النقائص التي عرفتها هذه التظاهرة خاصة في ما يخص لجنة التحكيم إلا أن التظاهرة كانت جيدة ،هذا وأضاف المنشط الثقافي بالخدمات الجامعية بأم البواقي أن هذا المهرجان في طبعته السابقة سيكون إنشاء الله في القمة وسيرقى إلى مهرجان عربي بعد سنتين  وحتى دولي وقد انبهرنا فعلا بوادي سوف وبجمال الصحراء وبألوانها ونخيلها وحياتها البدوية ،

كما أضافت إحدى المشاركات من ولاية باتنة مرافقة للوفد من  سطيف أن  ولاية الوادي أعطتنا فرصة من  خلال تفريغ أسرار كانت مكبوتة لدى الطالب الجامعي من خلال التعبير عن رأيه في حياته الاجتماعية من اجل زيادة الثقة بالنفس التي تجعل منه شخصا صلبا ، فمنطقة وادي العلندة منطقة معروفة برمالها الذهبية حيث تعد محطة أنظار للعديد من السياح الأجانب وهذا فخر لنا نحن كجزائرين.

كما أضافت طالبة وممثلة الخدمات الجامعية لولاية الوادي في مهرجان المونولوج أن المواضيع التي تناولها المونولوج كانت في متناول الطلبة والتي تعكس معاناة الطالب في الجامعة وفي الحي الجامعي ونحن نطالب بتنظيم مهرجانات في الجامعة  حول المسرح والإلقاء من اجل اكتساب مهارات أكثر وهذه الخرجة السياحية  جعلت من الوفود الأخرى تتعرف على جمال منطقة الوادي خاصة ووادي سوف عامة.

ج/عتيقة

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق