B الواجهة

بن غبريط تحيل ملف الأثر الرجعي إلى سلال

بن غبريط

وزارة التربية تشرع  في إحصاء قائمة  المضربين عن العمل

علمت التحرير من مصادر  مطلعة،  أن وزارة التربية الوطنية ، نفذت  تهديداتها التي أعلنت عنها في وقت سابق، بعد شل التكتل النقابي للقطاع بإضراب لمدة يومين ،وقالت مصادرنا أن وزارة  بن غبريط  ،راسلت كل مديريات القطاع الثماني والأربعين  بالولايات ،وطالبت من مدرائها  بتحديد القائمة الاسمية للأساتذة والعمال المضربين عن العمل  يومي 10 و11 فيفري  الجاري،  تحسبا لخصمها   من رواتبهم الشهرية ،وأضافت المصادر ذاتها ،أن  العملية بدأت في طريق تجسيدها ،من خلال  شروع المدراء  والمصالح الولائية  للمديريات  في العملية، التي  ستستغرق قرابة أسبوع ،قبل  تقديم  الولايات تقاريرها الرسمية إلى وزيرة التربية ، قصد الشروع في عملية خصم  أيام الإضراب ،من أجور العمال ،وهي نفس الطريقة التي سيتم التعامل بها مع  عمال  ومسؤولي  المجلس الوطني  لأساتذة التعليم الثانوي والتقني كناباست، الذي يواصل في شل  الثانويات في القطر الوطني،  كردة فعل على تماطل مصالح بن غبريط في الاستجابة لمطالب النقابة المختلفة ،سواء  المهنية او  الاجتماعية .هذا وأبقت  الوزيرة على مسالة متابعة مسؤولي النقابات قضائيا  مفتوحة، الى غاية  اجتماع اليوم  مع الشريك الاجتماعي، بحيث  ستنتظر ما سيسفر عنه هذا اللقاء ،قبل اللجوء إلى القضاء أو  تجميد القرار . هذا  وعلمنا أن وزيرة التربية الوطنية تكون قد أحالت، ملف  الأثر الرجعي المالي الذي يطالب به  التكتل النقابي ، إلى رئاسة  الحكومة  بقيادة عبد المالك سلال للنظر فيه ،بعد إلحاح النقابات عليه في المدة الأخيرة ،وقالت  المصادر نفسها أن الوزارة ، قررت رسميا  تبني  مقترحات الشريك الاجتماعي ،من خلال استفادة  الأساتذة المكونين في شهر جوان من سنة 2012 ،بأثر رجعي مالي اعتبارا من الثالث من الشهر  المذكور، ما يعني بعملية حسابية بسيطة ، أن كل أستاذ سيستفيد من أزيد من 40 مليون سنتيم  كتعويض .

هادي أيت جودي  

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق