F الاخبار بالتفاصيل

وصول العاملتين الإنسانيتين الإيطاليتين اللتين خطفتا في سوريا إلى روما

وصلت العاملتان الإنسانيتان الإيطاليتان غريتا رمالي (20 عاما) وفانيسا مارزولو (21 عاما) والتي خطفتا الصيف الماضي في شمال سوريا وأطلق سراحهما الخميس، إلى مطار روما العسكري “تشامبينو” فجر الجمعة.

وصلت فجر اليوم الجمعة إلى روما عاملتان إنسانيتان إيطاليتان، غريتا رمالي (20 عاما) وفانيسا مارزولو (21 عاما)، خطفتا في 31 تموز/يوليو الماضي بالقرب من حلب (شمال سوريا) بعد أن أطلق سراحهما الخميس.

وحطت الطائرة التي أقلت الشابتين والقادمة من تركيا في مطار تشامبينو العسكري بالقرب من العاصمة الإيطالية عند الساعة 4,00 (3,00 تغ). وكان في استقبالهما وزير الخارجية الإيطالية باولو جانتيلوني بغياب ذويهما. وقد نزلت الشابتان من الطائرة بكل ربطة جأش.

واكتفت الشابتان بمصافحة الوزير ودخلتا إلى قاعة المطار دون التحدث إلى الصحافيين. ثم نقلتا إلى أحد المستشفيات لإجراء فحوصات طبية، على أن تدلي بافادتيهما خلال النهار أمام محكمة مكافحة الإرهاب في روما التي فتحت تحقيقا حول خطفهما.

وكانت الشابتان اللتان تتحدران من منطقة لومباردي (شمال) قد اختفتا في 31 تموز/يوليو بالقرب من حلب بشمال سوريا بعد ثلاثة أيام على وصلهما من تركيا للمشاركة في مشروع إنساني.

فرانس 24

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق