أخبار الوادي

مديرية التربية بالوادي تنظيم أيام تقييمية لنتائج الفصل الأول للأطوار الثلاثة

مدير التربية بالوادي

خلال الجلسة التقييمية  البيداغوجية الولائية لنتائج الفصل الدراسي الاول لمرحلة التعليم الابتدائي التي جمعت مدير التربية والمؤطرين الاداريين والمعلمين بمتوسطة الامير عبد القادر، أمر مدير التربية بتعميم هذه الجلسات في مختلف القطاعات عن طريق السادة مدراء المدارس كذلك جمعية اولياء التلاميذ ليصبح الكل في الصورة و الوقوف على نقاط الضعف وعلاجها من خلال حوار راق وعلمي لتدارك النقائص تطبيقا للمشروع البيداغوجي الثقافي الذي وضعته مديرية التربية بولاية الوادي،  لان العمل بدون خطة او هدف لا يحقق اية نتيجة ، ونحن بدورنا نقوم بتقييم النتائج التي خلفها هذا العمل خلال ثلاثة اشهر من العمل  وتحديد الايجابيات والسلبيات والنقص ومن المتسبب فيه ومعاقبته معاقبة معنوية وذلك لإيقاظ الضمير فيه ، ونحن كما نلاحظ انتشار ظاهرة  الدروس الخصوصية والتي انحرفت عن دورها كدعم الى ربح سريع  وهذه الظاهرة اصبحت فتنة, وهدفها الوحيد هو فقط كسب المال، وهذه الدروس  من المفترض نحن من ننادي بها كمؤسسات تربوية وذلك في اطار منظم و جندنا امكانيات مالية لتغطية العمل الإضافي الذي يقوم به الاستاذ في اطار الدعم و هذه الظاهرة لحسن الحظ ليست متفشية  كثيرا، ولذلك نحن ندعو الى البناء الذاتي و تكثيف الانشطة الثقافية والرياضية وذلك لتحفيز روح المنافسة وتحبيب  الدراسة للتلميذ وفي اطار الندوة الجهوية لاحظنا ان ولاية الوادي  صنفت في المرتبة 34 وهذا الاشكال القائم هنا, هو بسبب النقص في التأطير.

وتعتبر نتائج السنة الخامسة للتلاميذ الفصل الاول بالنسبة للتلاميذ المتحصلين على المعدل حوالي 82%  مقارنة بالسنة الماضية ، لا يوجد اي تغيير…

وعلى هامش هذه الجلسة طرحت هذه النتائج لمعالجة النقائص ووضع النقاط على الحروف و توعية الاولياء و الاساتذة بان مستقبل هؤلاء التلاميذ هو من واجبهم ونحن يجب علينا توفير المناخ المناسب لكي يجد التلميذ راحته و توجيهه للمسار الصحيح لتحصيل نتائج مشرفة، لان هؤلاء الاجيال القادمة هم المرايا العاكسة للمجتمع. و.مريم

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق