B الواجهة

الإفراج عن الطائرة الجزائرية المحتجزة في مطار بروكسل

طائرة محطمة

بعد رضوخ السلطات الجزائرية للمساومة البلجيكية

بعد خمسة أيام من  الحجز بمطار بروكسل الدولي،  تم الإفراج أمس على الطائرة  الجزائرية  من طرف السلطات البلجيكية اثر رضوخ مسؤؤلي  شركة الخطوط الجوية الجزائرية لقرارات  مسئولي هذا البلد،  بدفع مبلغ مليوني دولار لرفع الحجز،  وهذا ما تم حيث قامت الشركة  بتسديد المبلغ المذكور ما أعاد المياه الى مجاريها ،وسمح لطاقم الطائرة ،مغادرة  المطار في الساعات  الأخيرة من زوال أمس، وهذا ما كشفت عنه مصادر مطلعة للتحرير  ،التي أوضحت ان الشركة الجزائرية   رفضت في البداية تسديد المبلغ المذكور انفا، بسبب  فصل المحكمة  من قبل  في القضية لصالحها  ،لكن إصرار  السلطات البلجيكية على  إبقاء  الطائرة كرهينة في  المطار،  دفع  السلطات الجزائرية  ومسئولي  الشركة  بالتراجع عن قرارهم ودفع  المبلغ ، الذي انهي بذلك القضية  ،وحلقات هذا المسلسل التي دامت قرابة أسبوع ، حيث أخذت القضية اهتمام وسائل الإعلام المحلية،  وحظيت بمتابعة كبيرة من طرف السلطات الجزائرية، التي استنكرت على لسان وزير النقل عمار غول في وقت سابق هذه التصرفات  والإجراء  ،معتبرا اياه بمثابة  إساءة للجزائر  وللشركة  الوطنية  ،موضحا أن  الطائرة  سيتيم الإفراج عنها لاحقا ،بعد اتمام كل الإجراءات والترتيبات . هذا وكانت  السلطات الجزائرية قد استدعت في وقت مضى  ،سفيري بلجيكا وهولندا ، لمناقشة الموضوع ،والتعبير عن  رفضهم لهذه السلوكات ،مع  تقديم احتجاج رسمي عن هذه القضية . هادي أ

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق