B الواجهة

المدير العام لوكالة لونساج : مسح ديون الشباب المستفيد غير وراد ومستبعد

أونساج ANSEJ

أكد أن  نسبة المشاريع المهددة بالفشل لا تتجاوز 5 في المائة

استبعد المدير العام للوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب،   مسح ديوان  الشباب المستفيد من قروض لونساج، وقال  مراد زمالي  خلال نزوله ضيفا على الإذاعة  الوطنية الأولى  الخميس الماضي ، أن  هذا الأمر غير وراد  لكن الوكالة وضعت كل احتياطاتها وتدابيرها لإنقاذ المشاريع  المهددة بالفشل ، من خلال وضع استراتيجية  ناجعة وفعالة  لاسترجاع  أموالها عند  الشباب المستفيد،  موضحا أن الأمور  حاليا تسير في أحسن الأحوال،لكون   نسبة  المشاريع الفاشلة  لم تتعدّ 5 في المائة ،ما يعني أن  قرابة  96 في المائة  كلها ناجحة  ما سمح  للوكالة باستحداث منذ  نشأتها  أكثر من 320 ألف  مؤسسة  مصغرة، وكانت فترتا  2012 و2014 الأكثر  طلبا من عند الشباب  ،لإنجاز وخلق  مؤسسات  صغيرة ومصغرة،  بفضل الدعم  الكبير لوكالة لونساح ، وأضاف المتحدث  أن هذه الأخيرة تمكنت من  توفير  770 ألف منصب شغل  عند القطاعات الأخرى، لفائدة الشباب  سواء في قطاع الفلاحة ، النقل ، الأشغال العمومية وغيرها، ما  يعني حسبه أن الوكالة حققت نتائج ملموسة في الميدان ،عكس ما  تروج له بعض الأطراف عن فشل هذا الجهاز في احتواء   البطالة في الجزائر،  مشيرا  أن الوكالة لا تزال تدعم   الشباب  خاصة أولئك الراغبين في إنشاء مؤسسات مصغرة  على حد قول  زمالي،  الذي  اعتبر  الطلب القوى على  هذا الجهاز، راجع أساسا إلى التسهيلات التي وجدها  الشباب خاصة  بعد  إعادة النظر في  بعض  الإجراءات والتدابير الإدارية ،فمثلا  دراسة  ملف الشباب عند  اللجنة  المكلفة بذلك لا يتجاوز  آجال 20 يوما ،وهو الذي كان في السابق يتجاوز  هذه الفترة  بكثير  ،ما  يبين أن  الاستراتيجية الجديدة  لوكالة دعم وتشغيل الشباب، أعطت ثمارها  وسمحت باستقطاب اكبر عدد ممكن من الشباب إليها .هادي أ

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق