F الاخبار بالتفاصيل

القائد الجديد لجيش إسرائيل.. متمرس بمحاربة حزب الله

القائد الجديد لجيش إسرائيل.. متمرس بمحاربة حزب الله
أعلنت إسرائيل، أمس السبت، تعيين الميجر جنرال جادي ايزنكوت، الذي قضى معظم سنوات حياته العملية في محاربة مقاتلي حزب الله في جنوب لبنان، رئيسا جديدا لهيئة أركان القوات المسلحة

ويشغل حالياً ايزنكوت، البالغ من العمر 54 عاما، منصب نائب رئيس الأركان الحالي اللفتنانت جنرال بيني جانتس.

وسيباشر ايزنكوت مهام منصبه الجديد في فبراير القادم عندما يكمل جانتس مدة شغل منصبه التي تبلغ أربع سنوات.

وكان ايزنكوت من كبار قادة القوات الإسرائيلية على طول الحدود الشمالية لإسرائيل مع لبنان وسوريا. كما شغل العديد من المناصب الرئيسية الأخرى، ومنها الملحق العسكري لرئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود باراك.

وكان قد تدرج في المناصب العسكرية وتقلد عدة مهام في سلاح المشاة. وبخلاف قيادته القوات الإسرائيلية على طول حدود بلاده مع جنوب لبنان، تولى مناصب أصغر في قيادة القوات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة.

ويصفه كبار قادة الجيش الإسرائيلي بأنه رابط الجأش متزن العقل. ومن جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إنه “تم انتقاء ايزنكوت من بين مجموعة من الجنرالات المتميزين لقيادة الجيش خلال فترة التحديات الدفاعية المعقدة التي تجابهها إسرائيل. أتمنى له النجاح بالنيابة عن مواطني إسرائيل”.

وفي مقابلة جرت معه عام 2008، حذر ايزنكوت من أن إسرائيل ستستخدم قوة “غير متناسبة” لنسف القرى اللبنانية التي ربما يطلق منها مقاتلو حزب الله صواريخهم على مدن إسرائيل في أي حرب تندلع في المستقبل. وأوضح فيما بعد أنه يتعين إجلاء السكان المدنيين قبل مثل هذا الهجوم.

الوكالات

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق