B الواجهة

سلال يدشن مصنع رونو رسميا اليوم بوهرن

رونو سامبول

لأول مرة سامبول بعلامة” مايد إن الجيريا” للجزائريين

    يشرف نهار اليوم وزير الاول عبد المالك سلال بعاصمة الغرب الجزائري وهران بالإشراف على حفل افتتاح مصنع رنوا للسيارات بتخرج أول سيارة للجزائريين تحمل علامة جزائرية “مايد ان الجيريا ” وذلك بحضور وفد وزاري هام يتقدمهم وزير الصناعة والمناجم ووزير الخارجية الجزائري ونظيره الفرنسي لوران فابيوس ووزير الصناعة الفرنسي ورجال أعمال فرنسيين .مصنع رنوا للسيارات تأسس بشراكة مختلطة مع مؤسسة صناعة السيارات بنسبة 34بالمائة والصندوق الوطني للاستثمار ب17بالمائة وعادت نسبة 49بالمائة للشريك الفرنسي .بحجم مالي للمصنع قدر ب 50مليون أوروا .وزير الأول سيعطي إشارة تسويق 25ألف سيارة بالأسواق المحلية سنويا ليتضاعف الرقم الى 75الف سيارة في 2019.ويعد هذا الصرح الاقتصادي حسب خبراء الاقتصاد بالثمرة لقاعدة 49/51حيث من المرتقب أن تطرح الملفات الزبائن على المصنع بتاريخ 11من الشهر الجاري في انتظار الإفراج عليها وببيع أول سيارة مع أفاق السنة المقبلة 2015التي ليفصلنا عنها إلا أيام معدودة .من جهته أكد المدير الجهوي للشغل بوهران أن مصنع رنوا مكن من توظيف نحو 300عامال جزائريا في الكثير من التخصصات بعدما سمحت لهم الفرصة بتلقي تكوين برومانيا .وسيشرف من جهته رمضان لعمامرة وزير الخارجية مع نظيره الفرنسي بحضور وزير الصناعة الجزائري عبد السلام بوشوارب والفرنسي على تنظيم الدورة الثانية للجنة المختلطة لتعزيز التعاون الثنائي بين البلدين خاصة في المجال الاقتصادي ويرتقب أن يقوم وزير الأول عبد المالك سلال بتدشين محطة تحليه مياه البحر المقطع التي ستسمح بإنتاج 500ألف م3يوميا لتمويل وهران وولايات مجاورة أخري إلى جانب تدشين مركب لتمييع الغاز .وتبقي سيارة سامبول اليوم محط أنظار العالم بعد دخول الجزائر عالم تصنيع السيارات بجدارة إلا أن الرهان يبقى مرفوع على المناولة على أن تصل 42بالمائة ..

رئيس الفيدرالية الوطنية لحماية المستهلك : 

نطالب أن لا تزيد” رنو” الجزائرية في حوادث المرور وأن تضمن مقاييس السلامة والأمن للسائق  

قال حريز زكي رئيس الفيدرالية الوطنية لجمعيات حماية المستهلك أننا نرتقب أن تكون سيارات المنتجة محليا  بمصنع رنو بواد تليلات تتماشى وفق المقاييس السلامة وتضمن الأمن في القيادة للمواطن .مطالبا أن تكون رنو  مطابقة للمواصفات المعمول بها في هذا المجال . .

وأكد للتحرير أن سيارات رنو ستعرف ارتفاعا كبيرا في عدد مبيعاتها في السوق الجزائرية بعد اطلاق القرض المستهلك ..مؤكدا  أن دخول القرض الاستهلاكي الخدمة بداية من السنة المقبلة من 2015سيساهم في الرفع من مبيعات الشركة وفي زيادة عدد السيارات في الحظيرة الوطنية”تزامنا وخروج أول سيارة من نوع رنو سامبول في السوق الجزائرية اليوم

دعا في سياق متصل  حريز زكي رئيس الفيدرالية الوطنية لجمعيات حماية المستهلك مسؤولي الشركة  أن تكون السيارات المنتجة محليا  بمصنع رنو بواد تليلات تتماشي وفق مقاييس السلامة وتضمن الأمن في القيادة للمواطن .مطالبا أن تكون رنو مطابقة للمواصفات المعمول بها في هذا المجال .

سياراتالأجرة والتجار معنيين بتجديد سياراتهم وشراء سامبول من مصنع واد تليلات 

علمت التجرير “من مصادر مطلعة عن دخول الاتفاقية التي أبرمتها  “لليجيسيا” صالح صويلح مع شركة رنو حيز التنفيذ مع  تدشين مصنع رنو لتركيب السيارات اليوم والذي سيفتتحه الوزير الأول عبد المالك سلال ووزير الخارجية الفرنسي ووزير الصناعة.وقالت مصادرنا أن تلك الاتفاقية بموجبها سيستفيد سائقي سيارات الأجرة  بتجديد مركباتهم  بعد شراء سيارة رونو بالتقسيط والتي تشير مصادرنا أنها ستدخل السوق الوطنية بداية من السنة المقبلة 2015مع مبادرة الحكومة لإطلاق القرض الاستهلاكي .الذي سيضاعف من حجم مبيعات الشركة .كما ستمس الاتفاقية شريحة التجار على مستوى 48ولاية .

من جهة ثانية قالت مصادر للتحرير أن شركة رونو ستشرع الأيام القليلة المقبلة في عقد لقاءات جهوية بالولايات مع الاتحاد الوطني للتجار والحرفين  لتحسيس التجار وأصحاب سيارات الأجرة بالعملية للتقرب من شركة رونو .وأفادت ذات المصادر أن أصحاب التاكسيات الذين تلاحقهم الضرائب غير معنيين بعملية تجديد مركباتهم .سيما منهم من يعملون خارج إطار الشرعية .خاصة أن هناك شروطا سيتم المصادقة عليها من قبل المعني .

س –شهيناز

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق