دولي

فرنسا تتعهد بالثأر لمواطنها المذبوح بالجزائر: لن تمر دون عقاب

فرنسا تتعهد بالثأر لمواطنها المذبوح بالجزائر: لن تمر دون عقاب
تعهدت فرنسا، اليوم الخميس، بالثأر من مرتكبي جريمة ذبح الرهينة الفرنسي بالجزائر هيرفيه غوردل، قائلة إن “هذه الجريمة لن تمر دون عقاب”

ورأس الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، اليوم الخميس، اجتماعا لمجلس الدفاع والأمن الوطني الفرنسي، لبحث للأمن الوطني وحماية المواطنين الفرنسيين في الخارج، بالإضافة إلى تطور التهديدات التي تمثلها داعش والمجموعات المنتمية اليه، على خلفية قتل غوردل.

وقال بيان لقصر الاليزيه عقب الاجتماع، أن “فرنسا في حالة حداد بعد القتل البربري لهيرفيه غوردل.. وهذه الجريمة لن تفلت من العقاب”.

وأضاف أن “فرنسا ستكثف من إجراءاتها لحماية الأماكن العامة ووسائل النقل”، خشية هجمات إرهابية تستهدفها.

وأشار البيان إلى ترحيب الرئيس فرانسوا هولاند بالتعاون مع السلطات الجزائرية التي تعهدت بإلقاء القبض على الجناة.

وكانت جماعة تطلق على نفسها اسم “جند الخلافة في أرض الجزائر”، قد بثت أمس مقطع فيديو على الإنترنت يظهر ذبح الرهينة الفرنسي.

وكانت الجماعة قد أعلنت في شريط فيديو نشر على مواقع جهادية، يوم الإثنين الماضي، مسؤوليتها عن اختطاف غوردال في منطقة تيزي وزو شرق العاصمة الجزائر، ودعت الرئيس الفرنسي إلى وقف حملته العسكرية ضد “داعش” خلال 24 ساعة، مقابل إطلاق سراح الرهينة.

من جهة أخرى، قال البيان مجلس الدفاع والأمن الفرنسي إن “فرنسا ستواصل دعمها للسلطات العراقية لإضعاف داعش ولإعادة الاستقرار إلى والأمن إلى البلاد”.

وأضاف البيان أن فرنسا ستكثف دعمها للمعارضة السورية التي تقاتل المجموعات الجهادية .

من جانبه، قال الناطق باسم الحكومة الفرنسية ستيفان لوفول في تصريحات له اليوم إن اجتماع مجلس الدفاع أعقبه اجتماع لمجلس الوزراء، مشيرا إلى أن الرئيس الفرنسي طلب خلال جلسة مجلس الوزراء تنكيس الاعلام في فرنسا 3 أيام اعتبارا من يوم غد الجمعة حدادا على غوردل .

وأضاف لوفول أن فرنسا نفذت ضربات في العراق صباح اليوم، دون أن يكشف عن أهداف تلك الضربات.

من جهة أخرى، قال وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان في تصريحات إذاعية صباح اليوم الخميس إن مقاتلات فرنسية حلقت اليوم في الأجواء العراقية استعدادا لشن هجمات ممكنة ضد مقاتلي تنظيم داعش.

من جانبه، دعا عميد مسجد باريس دليل بو بكر المسلمين وأصدقاءهم إلى التجمع يوم غد الجمعة أمام المسجد في الدائرة الباريسية الخامسة للتعبير عن تضامنهم، ورفضهم للأعمال البربرية والوحشية باسم الدين، بحسب بيان صادر عن المسجد.

 وكالات

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق