B الواجهةوطني

الجزائــر تريـــد تكتــــلا عربيــا شبيهــــا بالاتحاد الأوروبــــي

رئيس المجلس الشعبي الوطني العربي ولد خليفة
رئيس المجلس الشعبي الوطني العربي ولد خليفة

 

محمد العربي ولد خليفة يؤكد:

أكد رئيس المجلس الشعبي الوطني، محمد العربي ولد خليفة، حرص الجزائر على حماية الأوطان العربية لا سيما من مخاطر التفتيت والتقسيم. وأوضح بيان للمجلس الشعبي، أمس، أن ولد خليفة أكد خلال لقاء له برئيس البرلمان العربي، أحمد بن محمد الجروان، الذي يزور الجزائر، حرص الجزائر على حماية الأوطان العربية، لاسيما من مخاطر التفتيت والتقسيم
واستعرض في نفس الوقت جهود الجزائر، التي وصفها بـ المخلصة في إطار جامعة الدول العربية لدعم وحدة الصف العربي الذي يبقى مع ذلك بعيدا عن الآمال المرجوة مقارنة بالتكتلات السياسية والاقتصادية الضخمة في قارتي أوروبا وأمريكا
كما شرح ولد خليفة لضيفه أهمية العمل العربي المشترك في ظل التحديات والأخطار المحدقة بالمنطقة العربية حاليا. مبرزا في سياق ذي صلة التحديات، التي تواجه الجزائر، التي تتقاسم حدودا شاسعة مع عدة دول تعاني من اضطرابات سياسية وأمنية
وبعد أن أكد بأن الجزائر كانت ولا تزال وفية لمبدئها الرافض التدخل الأجنبي في الشؤون الداخلية للدول كونه يعطي دائما نتائج عكسية، أبرز أن الجزائر على العكس تدعو إلى انتهاج الحوار السلمي لحل الازمات، مستشهدا في هذا الصدد بجهودها في إطار مسار الجزائر لجمع الفرقاء الماليين حول طاولة الحوار والتشاور لإيجاد مخرج سلمي للازمة في هذا البلد.
كما تطرق ولد خليفة إلى دعم الجزائر للحوار ونبذ العنف بين الليبيين، حفاظا على وحدة هذا البلد وبناء مؤسسات دولته الوطنية بعيدا عن التدخلات الخارجية
وأكد ولد خليفة على ضرورة دعم حق الشعب الفلسطيني والتحسيس بعدالة قضيته، باعتبار ذلك واجبا يتحتم على البرلمانيين العرب القيام به في مختلف المحافل الجهوية والدولية، سواء من خلال جهود البرلمانات الوطنية أو تحت مظلة البرلمان العربي

لمياء سمارة

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق