الرئيسية » B الواجهة » على هامش الندوة الدولية التضامنية مع الطلبة الصحراويين إجماع على فشل النظام المغربي في طمس الحركة الطلابية

على هامش الندوة الدولية التضامنية مع الطلبة الصحراويين إجماع على فشل النظام المغربي في طمس الحركة الطلابية

الصحراء الغربية 1

أجمع  المشاركون  في المؤتمر الثاني لاتحاد طلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب بولاية اوسرد الصحراوية ،على آن النظام المغربي فشل فشلا ذريعا في طمس الحركة الطلابية  في المناطق المحتلة،  وقال ممثل هذه الطلبة في هذه الأخيرة  محمد الحاني خلال محاضرة ألقاها على هامش الندوة الدولية التضامنية مع الطلبة الصحراويين،  أن النظام المغربي حاول مرارا وتكرار تشتيت هذه الحركة إلا أنّ  محاولاته كلها باءت بالفشل، ووجدت أمامه إصرار كبيرا من الطلبة الذين ناضلوا من أجل أهدافهم الرئيسية المتمثلة في تحرير البلد بالطريقة الفكرية العلم والمعرفة.

وأضاف أنهم رفضوا كل الإغراءات المقدمة من طرف الحكومة المغربية ،مبديا تمسكا كبيرا بوطنهم وبمطلبهم المتمثل في الحرية والاستقلال,  مشيرا ا ن النظام المغربي عرض عليه شخصيا عدة مسؤوليات كبيرة مثله مثل العديد من الطلبة الصحراويين المتخرجين من الجامعات المغربية،  إلا أنهم رفضوا لعدة اعتبارات أهمها خوفهم من طمس الحركة الطلابية وأثار القضية الصحراوية، وثانيا لكون هذا أسلوب جهنمي من طرف النظام المغربي لشراء ذممهم ، ناهيك عن مبادئهم التي لاتسمح لهم خيانة البلد  أضاف المتحدث  الذي أبدى تمسكا كبيرا بوطنه والدليل حضوره رفقة 10 طلبة صحراويين ،منتمين إلى المناطق المحتلة هذه الندوة والمؤتمر للتعبير عن تضامنهم الكبير ولتقاسم المعاناة مع أبناء وطنهم الوحيد والتنديد بالاستيطان المغربي المتواصل في المناطق المحتلة، وتأكيد وقوفهم الدائم إلى جانب جبهة البوليساريو ورئيسهم محمد عبد العزيز وكافة مسؤولي الدولة ،إلى غاية تحرير بلدهم وتحقيق الاستقلال التام  للصحراء الغربية .

 دعوة للأمم المتحدة إلى التدخل لوقف الاعتداءات المغربية على الطلبة الصحراويين

استنكرت المنظمات الطلابية  المشاركة في المؤتمر الثاني للطلبة الصحراويين في ولاية اوسرد، الممارسات اللامسؤولة التي يقوم بها وينتهجها النظام المغربي في حق الطلبة في الجامعات المغربية ،كالرباط ،مراكش ، وجامعة العاهل محمد السادس وقال ممثلون عن هذه المنظمات التي جاءت من الجزائر ، اسبانيا ، انغولا ، تنزانيا ، أن هذه التصرفات  غير مبررة وغير مسؤولة  تبين  عامل القوة التي يستعملها النظام المغربي في القضية الصحراوية، لكسر شوكة  الحركة الطلابية في المناطق المحتلة والمجتمعة على كلام واحد وهو  الانتصار والنصر والعودة للعيش سويا في صحرائهم الأصلية ، مع  إخوانهم في الأراضي الجزائرية المحررة ،وأضاف المتدخلون في ختام الندوة الدولية التضامنية مع الطلبة الصحراويين أن هذه الممارسات مشجوبة ومتعمدة من حكومة محمد السادس ،وتعتبر استفزازا لهذه الطبقة المثقفة في هذا البلد وأيضا للحكومة الصحراوية ،مطالبين في بيان تلقت التحرير نسخة منه  من المجتمع الدولي وهيئة الأمم المتحدة بالتدخل والتحرك لوقف مثل هذه السلوكات التي ستزيد القضية الصحراوية والنزاع تأزما وتعقيدا، في ظل هذه الممارسات  والتعنت المغربي الذي يضرب أوامر وقرارات هيئة ‘بان كي مون’ عرض الحائط أمام غياب أية عقوبات في حق النظام المغربي، يكون بمثابة إنذار مسبق وتخويف له .  

 

ميلاد جمعية الأمل لمرافقة الصحراويين 

أبدت  الجمعية الجزائرية الصحراوية  الأمل، تأييدها الكامل للقضية الصحراوية  والطلبة الجامعيين في المناطق المحتلة  الذين يعانون من الاضطهاد  والقمع المغربي  في الجامعات والمواقع الجامعية  المغربية ،وقال عضو عن هذه الجمعية السيد فاضل بشر محمد السالم في تصريح للتحرير على هامش فعاليات المؤتمر الثاني لاتحاد طلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب ، أن مشاركة الجمعية وفرعها الرئيسي والرسمي هو تأكيد على التضامن  الكبير لأعضائها مع القضية الصحراوية العادلة ،مضيفا ان هذا أمر مفروغ منه لكون الجمعية تناضل الى جانب الصحراويين من اجل تحقيق النصر والانتصار، مشيرا أن الجمعية التي يقع مقرها بولاية تندوف الجزائرية ،ستواصل النضال والمرافقة الدائمة للشعب الصحراوي إلى غاية  افتكاك حريتهم والعودة إلى  حياتهم الأصلية التي كانوا عليها قبل 73،معتبرا  الجزائر والصحراء الغربية شعبا واحدا  في دولتين  ما يعني أن أواصر المحبة والإخوة  هي ميزتهما ،وهذا شيء إيجابي  يقوي ويعزز القضية  الصحراوية في الأسابيع القليلة القادمة، وتحقيق الشعار الذي أسست عليه الجمعية بتندوف من أجل الاستقلال ، مشيدا بالتسهيلات التي وجدتها الجمعية من طرف والي ولاية تندوف  الذي ساهم بقسط كبير في نجاح مختلف الأنشطة المعدة للقضية الصحراوية في تراب الولاية ، ويأمل المتحدث أن يتم توسيع نطاقها إلى الولايات الشمالية والغربية والشرقية من الجزائر في الأيام المقبلة، بعدما توسعت في الآونة الأخيرة  إلى عدة ولايات جنوبية كورقلة  مثلا على حد قول المتحدث.

إشادة دولية  بشجاعة الطلبة الصحراويين

اتحاد طلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب في ولاية اوسرد ، حيث كانت المنظمة  ممثلة بعضوها الفعال ابو جهاد بن حمد الذي ناب عن الأمين العام للمنظمة الذي كان في نشاط رسمي بولاية تلمسان،    وعبر السيد نوفل كشود  عن تضامنه الكبير مع زملائه الصحراويين ، الذين يعيشون أحلك  الأوقات والفترات في المناطق المحتلة ،بفعل الممارسات اللامسؤولة  لنظام محمد السادس ،مشيدا في بيان صادر عن المنظمة والذي تلقت التحرير نسخة منه بشجاعة الطلبة الصحراويين ، الذين أعطوا مثلا ونموذجا حي عن  حب الوطن،والصبر والصمود واصفا اياهم  برموز  في النضال والتضحية  من اجل استعادة السيادة الوطنية مهما كان الثمن ، في عاجل الأوقات وأوصى  البيان الحركة الطلابية بلعب دور مهما وبارزا في هذه العملية ،من خلال العمل على حشد الدعم الدولي للقضية ،خاصة من فئة الجامعيين في بقاع العالم ، هذا ما قد يدفع الأمم المتحدة إلى التحرك  لوقف الاستيطان ،ورد الاعتبار للشعب الصحراوي المتكون من مختلف الفئات، مذكرا البيان دائما بالمجهودات المبذولة من طرف الجزائر في حل النزاع القائم بين البلدين، بدون التدخل في شؤونهما الداخلية مفضلا أن ينتهي الصراع  بتطبيق لوائح الامم المتحدة ووفقا للشرعية الأممية .

 

 

المشاركون ينظمون وقفة احتجاجية أمام جدار العار

تحت  هتافات  يا ملك يا جبان أين هي حقوق الإنسان ، كل الوطن الشهادة ، يا شهيد ارتاح ارتاح سنواصل الكفاح، انطلقت  الوقفة الاحتجاجية للشعب الصحراوي أمام جدار العار الفاصل بين الصحراء الغربية والمملكة المغربية ، وهذا بمشاركة واسعة وكبيرة للوفود الأجنبية من طلبة جامعيين وحقوقيين وسياسيين  جاؤوا من عدة بلدان وأيضا من المناطق المحتلة ،بحيث رفعوا  العلم الصحراوي منددين بالممارسات المتواصلة  للاحتلال المغربي في المناطق المحتلة  في ظل الضغوطات  التي يتعرض عليها الجميع والعائلات الصحراوية من الآمن المغربي، فضلا عن الانتهاكات المتواصلة في حق الطلبة الصحراويين في الجامعات المغربية ،بحيث استهجنوا هذه  المعاملات اللامسؤولة مطالبين من الجهات المعنية بالتدخل لوضع حد لها من خلال إصدار عقوبات على المغرب، كما لم يفوت  الصحراويون الفرصة للتأكيد عن تمسهم بأرضهم وخيار تقرير المصير والاستقلال التام . للإشارة فان هذه الوقفة جاءت في اليوم الثالث والأخير ، من المؤتمر الثاني لاتحاد طلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب الذي سيختتم في الليل .

قبل الزيارة المرتقبة لكريستوف روس إلى المنطقة

24 معتقلا سياسيا صحراويا يواصلون إضرابهم عن الطعام

 

يواصل زهاء 24  معتقلا سياسيا صحراويا ، إضرابهم عن الطعام في السجون المغربية وعلى رأسهم ايت املول ، تنديدا بالظروف الصعبة التي يعيشونها داخل هذا الموقع من خلال غياب ادنى شروط العيش الكريم ،وقالت مصادر للتحرير في الأراضي المحررة  أن هذه الفئة  دخلت في إضراب لأزيد من 20 يوما  بسبب الضغوطات الممارسة عليها ،وغياب  ابسط ضروريات الحياة  وأيضا للمطالبة من الهيئة القضائية المغربية بمحاكمتهم ،حيث تعمدت هذه الأخيرة إلى إبقائهم في السجن دون  النظر في آمرهم والفصل في القضايا  المتهمون بها  والمنسوبة إليهم.  وتأتي هذه  الخطوة الشجاعة قبل أيام من الزيارة المرتقبة للمبعوث الشخصي للأمين العام كريستوف روس  إلى المنطقة، للوقوف على مدى تطبيق لوائح الأمم المتحدة الصادرة  في نهاية شهر افريل من هذا العام، خلال اجتماع المجلس الأمن الدولي، الذي كان قد مدد من مهلة هيئة المينورسو إلى غاية 2015 دون  إعطاء لها إشارة الضوء الأخضر للتكفل بمراقبة حقوق الإنسان في الصحراء الغربية ،كما  يراهن الصحراويون الذين تحدثنا إليهم خاصة من  مسؤولي الدولة ،أن تأتي هذه الزيارة بالجديد من خلال إعداد تقرير كامل وشامل، حول أوضاع الصحراويين  في المناطق المحتلة ،تحسبا لتقديمه إلى الأمين العام في الأشهر القليلة القادمة لحسم القضية   بشكل نهائي .

                      مبعوثنا إلى الصحراء الغربية: هادي أيت جودي

عن محرر 1

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية