ثقافة و أدب

تحتضنه المملكة المتحدة من 4 الى 13 جويلية المقبل سميرة نقروش تقرأ قصائدها بمهرجان “ليديبوري الشعري”

قلم كتابة

ح.أيوب

تحط الشاعرة الجزائرية سميرة نقروش الرحال بالمملكة المتحدة وذلك للمشاركة في فعاليات الطبعة الـ 18 لمهرجان ليدبوري للشعرالذي سيقام جنوب غرب المملكة المتحدة من 4 إلى 13 جويلية المقبل بمشاركة شعراء من مختلف البلدان العربية والأجنبية. منها السودان، اسكتلندا والولايات المتحدة.

يرتقب أن تقدم الشاعرة الجزائرية سميرة نقروش أداء مشتركا متعدد الوسائط واللغات يجمع بين الشعر والموسيقى سيجمعها بالشاعرة والمترجمة البريطانية زوي سكولدينغ المعروفة بمجموعتها الشعرية The Museum of DisappearingSounds” أو بالعربية “متحف الأصوات المختفية”،  التي تم ترشيحها للقائمة القصيرة لجائزة Ted Hughes Awardالبريطانية. وتمثل سميرة نقروش وهي أيضا طبيبة من مواليد العاصمة في 1980- إحدى الأقلام الشعرية الفرنكوفونية الصاعدة حيث أصدرت أكثر من عشر مجموعات ترجم بعضها لعدد من اللغات على غرارInstance départ “لحظة مغادرة”، اصدرتها سنة في 2013 وLe Dernier Diabolo”في 2012 وLe jazz des oliviers  في 2010.

كما عملت الشاعرة على ترجمة العديد من النصوص الشعرية من العربية والأمازيغية إلى الفرنسية. ومن الشعراء المنتظر حضورهم هذه التظاهرة الأدبية الاسكتلندي روبن روبرتسون والإنجليزية سارة ماغوايرو، الشاعر السوداني الصادق الرضي والشاعر الأمريكي شارون أولدز والشاعرة الهندية سوجاتا بهات وغيرهم.

للتذكير يعتبر مهرجان ليدبوري للشعر الذي تم تأسيسه في 1997 أحد أهم مهرجان شعري بالمملكة المتحدة حيث يستضيف سنويا شعراء ومترجمين وأدباء من المملكة ومختلف بلدان العالم.

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق