أخبار الوادي

تنصيب رئيس جديد للمجلس الشعبي الولائي بالوادي

بعد استقالة الرئيس السابق “رياض بن علي”

تنصيب رئيس جديد للمجلس الشعبي الولائي بالوادي

تم، أمس الاثنين، بقاعة الاجتماعات بمقر الولاية، تنصيب “لمين عطية” رئيسًا جديدًا للمجلس الشعبي الولائي بالوادي، خلفًا للرئيس السابق، “رياض بن علي”، الذي استقال من المنصب نظرًا لظروفه الخاصة، وطبقا لأحكام المادة 61 من قانون الولاية، حسبما علم لدى خلية الإعلام والإتصال.

وجرت عملية التنصيب بحضور والي ولاية المغير والسلطات المدنية وأعضاء الجهاز التنفيذي وكذا أعضاء المجلس الشعبي الولائي، حيث أشرف والي الولاية عبد القادر راقع على التنصيب، مؤكدًا في كلمته التي ألقاها بالمناسبة أن التنصيب يأتي “استكمالًا لمسار إنتخابي تميّز بالتوافق والوحدة بين أهم الأطياف السياسية بولايتنا وهو أمر يبشر بالخير وينبأ بمستقبل زاهر لنشاط هذه الهيئة التي ينتظر منها المواطنون والمواطنات الكثير” على حد تعبيره، يضيف والي الولاية، “كما أن الإجماع الذي حقّقه الرئيس خلال عملية الاقتراع هو تكليف يحتم على المجلس بأعضائه ورئيسه أن يقدر ثقل هذا التشريف وعظمته وقدسية هذا الاختيار” .

وأضاف والي الولاية، في كلمته، “إن كنت انتظر من أعضاء المجلس الشعبي الولائي همة كبيرة وعزيمة أكبر للقيام بما هو واجب فعله من أجل التنمية المحلية وخدمة المواطنين فأني أكاد أجزم بأن رئيس المجلس سيكون أكثر حرصا وأكثر مسؤولية في السهر على السير الحسن لهذا المجلس وتسيير شؤونه بما يسهل تنفيذ مختلف البرامج التنموية التي تنتظرها ولايتنا العزيزة”، يضيف والي الولاية، “فلا وقت نضيّعه في غير ما يهم المواطن ويخدم مصالحه ويستجيب لتطلعاته وهو الأمر الذي يجب أن يشغل بالنا وبال كل المكونات السياسية لهذا المجلس الموقر بعيدا عن كل ما يسبب الخلاف والاختلاف”.

نملـي .ع

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق