ثقافة و أدب

عرض الكوميديا الساخرة “كذاب.كوم” بالمسرح الوطني محي الدين باشطارزي

قدمت التعاونية الثقافية الجوالة “لينوماد” لبجاية الجمعة بقاعة حاج عمر بالمسرح الوطني محي الدين باشطارزي مسرحية ” كذاب.كوم” , وهي كوميديا اجتماعية ساخرة من تأليف مراد سنوسي وإخراج ليندة سلام .

و تعالج مسرحية كوم ظاهرة الخيانة الزوجية الافتراضية بسبب ربط الزوج مغامرات عاطفية افتراضية عبر وسائط التواصل الحديثة وهو ما يدخل الزوجين في دوامة من الصدام المتكرر.

و تدور أحداث المسرحية الهزلية الذي يؤديها الثنائي محمد فرشولي و سعاد حنيز على مدار 60 دقيقة من الزمن الركحي في اطار برنامج الطبعة ال 14 للمهرجان الوطني للمسرح المحترف، حول يوميات شابين تزوجا حديثا أين يقوم هذا الزوج وهو صاحب مشروع في إطار عقود تشغيل الشباب ،بقضاء ساعات طويلة في تصفح الشبكات الاجتماعية ومواقع الدردشة بحثا عن ربط علاقات افتراضية عاطفية مع فتيات ورغم حذره تتفطن الزوجة لتصرفاته السلبية لكنه يكذبها ويغوص أكثر في الكذب ويجد مبررات لذلك.

و تابع الجمهور عبر سلسلة المواقف المضحكة التي بنيت على رؤية إخراجية محكمة جوهر الصراع بين الزوجين التي تحولت حياتهما إلى الشك رغم الوعود الوردية التي قطعها الزوج حيث يلح الزوج أنه بريء غير أنه تناسى أن زوجته جامعية ومختصة في المعلوماتية وهي قادرة على كشف أثر مكالماته ورسائله الإلكترونية لينتهي مشروع الزواج بالفشل لأنه من البداية مبني على الكذب والزيف.

و اشارت المخرجة ليندة سلام عقب العرض أن العمل المسرحي ينبه بطريقة فنية ذكية إلى نتائج ظاهرة جديدة تهدد المجتمع وهي سوء استخدام وسائط التواصل الاجتماعي التي يحولها البعض إلى أداة لتفكيك الأسرة حيث تتفسخ العلاقات الاجتماعية وتصاب بالفتور والبرودة جراء إهمال الطرف الآخر حيث يعيش كل في عالمه الخاص.

و اضافت المتحدثة ان الرؤية السينوغرافية التي صممتها حبال بخاري نجحت في عكس مختلف المواقف برمزية واعتماد اقتصاد العرض حيث اكتفى بتأثيث الفضاء بعناصر بسيطة كالطاولة والكراسي وصور.

و تتواصل فعاليات الطبعة ال 14 للمهرجان الوطني للمسرح المحترف الى غاية 21 مارس.

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق