ثقافة و أدب

عثمان مهداوي يتحصل على الجائزة الأولى

الصالون الوطني الأول للصورة الفوتوغرافية

عثمان مهداوي يتحصل على الجائزة الأولى

تحصل الشاب عثمان علي مهداوي من ولاية وهران على الجائزة الأولى لأحسن صورة فوتوغرافية بالأبيض والأسود وبالألوان في اختتام الصالون الوطني الأول للصورة الفوتوغرافية الذي احتضنته ولاية بشار لمدة ثلاثة أيام متتالية.

وقد منحت لجنة تحكيم المسابقة الخاصة بأجمل صورة فوتوغرافية، الجائزة الثانية لأكرم مناري من ولاية تيارت والجائزة الثالثة لبشير بن سونة من ولاية تلمسان، خلال حفل نظم بدار الثقافة “محمد قاضي” بحضور المصورين المتسابقين والمسؤولين المحليين لقطاع الثقافة وعدد كبير من الشباب خاصة من هواة الصورة الفوتوغرافية.

وقد شارك في مسابقة أحسن صورة فوتوغرافية 28 مصورا بصورتين لكل واحد منهم، واحدة بالأبيض والأسود والأخرى بالألوان.

وعلى هامش المسابقة، صرح مصطفى جاجا، وهو رئيس الجمعية المحلية “ميديا قروز” للسينما والسمعي البصري، الجهة الرئيسية المنظمة للصالون بمساهمة دار الثقافة، أن هذه التظاهرة كانت “فرصة للشباب الهواة للصورة الفوتوغرافية وكذا للمصورين المحترفين لعرض أعمالهم ولتمكين المواطنين من اكتشاف مواهبهم”.

للإشارة، نظم خلال هذه التظاهرة الفنية، إلى جانب عرض الصور، ورشتان حول الممارسات القاعدية للتصوير الفوتوغرافي وحول اختيار مشاهد التصوير الملائمة، وأيضا التصوير والحقيقة، أطرها مختصون مكنوا المشاركين من رفع قدراتهم المعرفية في مجال تكنولوجيات التصوير الفوتوغرافي الجديدة و كذا صور الصحافة.

للإشارة، فإن الموضوع الرئيسي للطبعة الأولى للصالون الوطني للصورة الفوتوغرافية الذي شاركت فيه 20 ولاية، كان “تراث وجمال بلادي”، وكان أيضا الهدف الرئيسي من التظاهرة التعريف بالتراث الوطني الثقافي المادي وغير المادي وكذا بالجمال الطبيعي والقدرات السياحية للجزائر، حسب المنظمين.

للتذكير، فقد شهد  الصالون منذ افتتاحه يوم 2 فبراير إقبالا معتبرا للزوار من مختلف الشرائح والأعمار الذين أبدوا إعجابهم بالصور المعروضة واكتشاف مواهب واعدة في هذا المجال للمشاركين.

وقد برمجت في اليوم الثاني من التظاهرة جولة لفائدة المصورين إلى القنادسة (18 كلم جنوب بشار) لتمكينهم من التقاط صور طبيعية محلية شاركوا بها في مسابقة أحسن صورة فوتوغرافية.

محمد علي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق