أخبار الجنوب

حي 40 سكنا بعين الإبل ” الجلفة ” انقطاع الماء .. يُثير استياء السُكان !

ما يزال الكثير من سكان ولاية الجلفة يعانون من مشكل نقص المياه الصالحة للشرب رغم الاعتمادات المالية الضخمة التي صرفتها الدولة لضمان اكتفاء جيد من هذه المادة الأساسية، حيث تمّ إنجاز الآبار بالقرب من كل التجمّعات الشعبية حسب مخطط مدروس غير أن الأمور ظلت على حالها، بل إن صرخات واحتجاجات وشكاوى المواطنين زادت وبأكثر نبرة وجرأة! والجميع يتساءل عن سر غياب الماء رغم وفرته؟! والغريب أن هذه الأزمة لا تقتصر على المناطق النائية، بل حتى الأماكن المهمة تشهد مرات عدة انعدام المياه! يطالب سكان حي 40 سكنا بمدينة عين الإبل السلطات المحلية وعلى رأسها رئيس المجلس الشعبي البلدي، بضرورة التدخل لحل المشاكل التي حاصرت حياتهم بالحيرة والقلق، حيث أكد العديد منهم أنهم يعيشون دون توفر أبسط متطلبات العيش الكريم التي أصبح الحديث عنها في الزمن الحالي من أكبر الكوارث والفضائح! حيث يشكل غياب المياه الصالحة للشرب عن حنفياتهم معضلة كبرى تجبرهم على بذل مجهود كبير يومي للحصول على هذه المادة الحيوية الأساسية، بل يضطرون أحيانا لشراء الصهاريج بأثمان باهظة خاصة عند حلول المناسبات والأعياد، ناهيك عن الأخطار التي تهددهم جراء استهلاك هذه المياه التي يجهل في بعض الأوقات مصدرها! فالماء بات الشغل الشاغل لمواطني الحي الذين يُصنّف أغلبهم في زمرة البسطاء، وهو الأمر الذي جعلهم يغرقون في دوامة من المعاناة والمتاعب التي يصعب وصفها، ما دفعهم لمناشدة أصحاب الحل والربط بغية الالتفات إليهم وتمكينهم من حقهم في الاستفادة من أدنى ضروريات الحياة اللائقة التي من شأنها أن ترفع الغبن عنهم وتُخفّف من الأزمات التي أثقلت كواهلهم

عمر ذيب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق