دولي

مصر ترفض التدخل في شؤونها الداخلية

ندّدت وزارة الخارجية المصرية السبت بالانتقادات الدولية بشأن توقيف ثلاثة موظفين في المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، منوهة بضرورة “عدم التدخل في شؤونها الداخلية”.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد حافظ في بيان إنّ مصر “ترفض أي محاولة للتأثير على التحقيقات التي تجريها النيابة العامة مع مواطنين مصريين تم توجيه اتهامات إليهم”.

وأشار حافظ إلى “ضرورة احترام مبدأي السيادة الوطنية وعدم التدخل في الشؤون الداخلية”.

ودانت عدة دول أوروبية والولايات المتحدة والأمم المتحدة توقيف ثلاثة أعضاء في المبادرة المصرية للحقوق الشخصية في غضون أيام الأسبوع.

وألقت قوات الأمن القبض على مدير مكتب المنظمة محمد بشير، الأحد، قبل أن توقف مدير وحدة العدالة الجنائية بالمنظمة كريم عنارة الأربعاء، والمدير التنفيذي جاسر عبد الرازق الخميس.

وقالت الوزارة إنها ترد على “ردود أفعال واستنتاجات مغلوطة على وسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي”.

وأضافت أن الموظفين محمد بشير وكريم عنارة وجاسر عبد الرازق أوقفوا بتهم من بينها “الانضمام إلى جماعة إرهابية” و”نشر أخبار كاذبة”.

وقررت النيابة العامة المصرية حبس الموظفين الثلاثة احتياطياً لـ15 يوماً، وهو إجراء يمكن تمديده بموجب القانون المصري لمدة تصل إلى عامين.

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق