أخبار الوادي

إمام يتعرض للاحتيال ويدفع 220 مليون سنتيم مقابل أداء الحج

محكمة الجنح تقضي بسنتين حبسا نافذة مع الإيداع في الجلسة

إمام يتعرض للاحتيال ويدفع 220 مليون سنتيم مقابل أداء الحج

محكمة الجنح بمجلس قضاء الوادي تقضي بسنتين حبسا مع الإيداع في الجلسة للمتهم (ط ل ).

أطوار القضية ضحيتها إمام مسجد، أين التحق به المتهم سالف الذكر مؤكدا له انه كان أستاذا له منذ 40عاما ، وانه بالعاصمة وله أن يطلب منه ما يريد الضحية على حسن نية، التمس منه إن كان بالإمكان أن يمكنه من جوازين سفر لأداء مناسك الحج له ولزوجته .المتهم بعد أيام قليلة اتصل بالضحية مؤكدا له انه تحصل على جوازين للحج وان يمنحه مبلغ 52 مليون ونصف اي بمجموع 110مليون سنتيم .الضحية بعد أيام قلائل اتصل بالضحية مؤكدا له انه وجد له جوازين للحج جديدين أين اقترح الضحية على أخته وابنتها أين وافقا هذين الأخيرتين .على ذلك وسلم المبلغ 110مليون سنتيم جديدة .أي المبلغ الكلي 220مليون سنتيم .سلمت نقدا للمتهم .

المتهم أعاد الاتصال مجددا بالضحية مصرحا له انه تم التأشير على جوازات السفر الاربعة واستلم الصكوك بالعملة .إضافة إلى تحديد موعد السفر بيوم 3 اوت 2018.الضحايا صدقوه واجمعوا أمتعتهم واستضافوا الأهالي والجيران للتوديع إلا أنهم تفاجؤوا بغلق المتهم لجهاز هاتفه، أين اكتشفوا أنهم ضحية لعملية نصب واحتيال .تم الإغماء على الضحية وهو إمام المسجد ومكث في المستشفى لأيام دون ان يسترد المبلغ المالي المدفوع الذي تصرف فيها المتهم في أموره الخاصة .النيابة التمست 5 سنوات مع الايداع. المحكمة بعد المداولة والتحفظ على المتهم .أصدرت حكما ب عامين حبسا نافذة مع غرامة والإيداع للحبس

إبتسام بن عطالله.

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق