مجتمع

الأنفلونزا الموسمية تستنفر الجزائريين

 تشابُهُ أعراضها مع “كوفيد 19” دفعت الكثيرين لاستشارة الأطباء

الأنفلونزا الموسمية تستنفر الجزائريين

مرابط :”الفحص الطبي أصبح ضروريا خلال هاته الفترة”

تدعمت هذا الموسم الحملة الوطنية الخاصة بالتلقيح ضد الانفلونزا الموسمية بمليوني و نصف مليون جرعة إضافية، و في ظل الظروف الصحية المستجدة التي تعرفها الجزائر دفع الكثيرين الى استشارة الأطباء للتأكد من أنها ليست أعراض كوفيد 19 .

و بمجرد دخول فصل الخريف ارتفعت أعداد الإصابات بالأنفلونزا الموسمية ما دفع المواطنين الى استقبال الوضع الطارىء بحذر شديد بعد التباس الأمر عليهم مع تفشي جائحة “كورونا” حيث يسارعون الى التشخيص و الفحص عند الأطباء، لا سيما تعلُّق الأمر بالإصابة بالأمراض التنفسية كالانفلونزا الموسمية  و التي تتشابه أعراضها و داء كوفيد 19 .

و أوضح الدكتور إلياس مرابط، أن الفحص الطبي أصبح ضروريا في هاته الفترة حتى لو تعلق الامر بانفلونزا موسمية  لكي نتجنب الخطر على المريض ” لا يجب ان نتهاون لأن الانفلونزا الموسمية فيها شيء من الخطورة  بالرغم من أنها ليست  في نفس مستوى خطورة الوباء العالمي لكن الاصابة بالأنفلونزا الموسمية ممكن ان تغطي  الإصابة بالعدوى بالكوفيد فالإنسان الذي لم يفحص لدى الطبيب يمكن ان ينقل العدوى في محيطه العائلي”.

 من جانبها أصدرت هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا دليلا للتمييز بين هذه الأمراض يعتقد خبراء الصحة بأنه سيكون مفيدا في محاصرة كورونا، و مساعدة المرضى على تقييم وضعهم الصحي و اللجوء إلى العزل في حال شكهم بإصابتهم بكوفيد-19. حيث تعد الحمى من الأعراض الأكثر شيوعا لكورونا و تتخطى درجة الحرارة لدى المصاب بكوفيد-19 حاجز الـ37.8 درجة، هذا إلى جانب السعال المستمر الجاف عادة، و فقدان لحاستي الشم والذوق أو أحدهما.

كذلك يشعر المصاب بكورونا في بعض الأحيان بالإعياء و التعب و التهاب الحلق و الصداع، بالإضافة إلى إحساس بضيق في التنفس. و حسبما نقلت صحيفة “الغارديان” البريطانية، فإن هيئة الخدمات الصحية الوطنية أشارت في دليلها إلى أن الإسهال و سيلان أو انسداد الأنف، يعد من الأعراض النادرة للإصابة بكورونا. من أكثر أعراض نزلات البرد شيوعا العطس، هذا بالإضافة إلى شعور بآلام و سيلان الأنف أو انسداده و التهاب الحلق يترافق بسعال خفيف.

كما يعاني المصابون بنزلات البرد من الإرهاق أحيانا، و يندر رصد حمى أو صداع، ولا تسبب نزلات البرد الإسهال، علما بأن هيئة الخدمات الصحية الوطنية تؤكد “الظهور التدريجي” لأعراض نزلات البرد. الأنفلونزا تترافق الأنفلونزا بالحمى و التعب و السعال الجاف و أوجاع الجسد و الصداع بشكل عام، كما يعاني مرضى الأنفلونزا أحيانا من سيلان أو انسداد في الأنف أو التهاب بالحلق، مع احتمال حدوث إسهال عند الأطفال.

ولا يصاحب الأنفلونزا عطس أو ضيق تنفس، إلا أن هيئة الخدمات الصحية الوطنية تشير إلى بداية سريعة لأعراض هذا المرض.

لؤي ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق