أخبار الوادي

انفراج ملحوظ في الأزمة الصحية بالوادي

ما لبثت الإحصائيات التي تقدمها وزارة الصحة الوطنية حول مستجدات إصابة المواطنين بعدوى فيروس كورونا المستجد حيث أشارت الاحصائيات أن عدد المصابين لم يتعد 210 مصابين يوم الأحد 19/09/2020 في حين لم تسجل عديد الولايات، من بينها ولاية الوادي، أي اصابة ولا شك أن مرد هذا التقليص في العدوى يعود إلى وعي المواطن الجزائري بخطورة هذا الوباء القاتل على الاقتصاد الوطني الذي تأثر سلبا على خزينة الدولة بسبب تذبذب سعر المحروقات في السوق الدولية كما يعود كذلك إلى الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها الدولة والتي وجدت استجابة من طرف أغلب المواطنين لشعورهم بهذا الخطر، فالفتح التدريجي لمختلف المرافق العمومية من مساجد وشواطئ ومقاهي وساحات عمومية وغيرها من المرافق الترفيهية مع توخي الحذر والتطبيق الصارم للإجراءات الوقائية ضد هذا الوباء ن وفي حديث للتحرير مع بعض مواطني مدينة حاسي خليفة الواقعة شرقي عاصمة ولاية الوادي الذين استبشروا خيرا باختفاء هذه الجائحة من مدينتهم التي لم تسجل أي حالة مؤكدة أو محتملة منذ ما يقارب الشهر مما يوحي أن المواطن قد اكتسب ثقافة صحية تمكنه من التعايش مع هذا الوباء كالحجر الصحي التلقائي والعناية بالبيئة الصحية داخل البيت وخارجه لكن الحذر يبقى مطلوبا حتى لا تعود الأمور الى المربع الأولن  كما هو حال في بعض الدول التي انتكست بعودة هذا الوباء القاتل.

قدودة مبارك    

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق