أخبار الوادي

شق الطريق من طرف مصالح المياه ببلدية حاسي خليفة بالوادي بيروقراطية الإدارة كانت وراء تأخر المشروع

لم يكن يتوقع المواطن بحاسي خليفة الواقعة شرقي عاصمة ولاية الوادي أن يتعرض للعطش ففي عز الصيف الذي يتسم مناخه بالحرارة المفرطة إلا أن بيروقراطية الإدارة كانت وراء تأخر انجاز هذا المشروع الذي بقي يراوح مكانه جراء تأخر القرار الذي يسمح بشق الطريق من طرف مصالح المياه بحاسي خليفة ، مما جعل المواطنين بحي المرزاقة الغربية التابعة لذات البلدية يشتكون لدى السلطات المحلية التي بررت موقفها بانتظارها لقرار والي ولاية الوادي السماح لمصالحها بشق الطريق في حين جيرانهم في بعض مناطق هذا الحي يتمتعون بالماء الشروب كامل الأيام دون انقطاع حيث تمتلئ الخزانات المتنطية فوق الأسطح إلى درجة التخمة فتسيل المياه في الشارع إلا أن مساكنهم لم تصلها المياه منذ ما يقارب الشهرين تحت الحجر الصحي المنزلي ، ليغتنموا فرصة زيارة التحرير لحيهم ليناشدوا عبرها والي ولاية الوادي أن يسارع في انجاز هذا القرار حتى يتمتعوا كغيرهم من السكان بالماء الشروب حسب قولهم لأن معاناتهم مع هذه المادة الحيوية قد طال أمدها ولا حل في الأفق إلا بهذا القرار.

قدودة مبارك   

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ياقدودة لما تقول المياه الصالحة للشرب ؟ هل انت تشربها وهل كل مناطق الوادي يشربونها ؟!!! لم لا تذكر الحقيقة عسى ان تلتفت السلطات العمومية لإنجاز ما يجب عليها من حق المواطن فى مياه صالحة للإستهلاك البشري ، وكيف تفسر وجود ميآت الشاحنات التى تسوق الماء للمواطن وبكلفة كبيرة هناك من لا يستطيع تحملها ، ثم يتحمل دفع اموال لشركة المياه فى مياه لا تصلح حتى لغسل الاواني ؟! كان عليك ذكر
    الخبر دون استعمال ، صالح للشرب ،!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق