ثقافة و أدب

آثار الحكيم تنفي إصابتها ونجلها بفيروس كورونا

نفت الفنانة المصرية آثار الحكيم إصابتها بفيروس كورونا، موضحة أن الأخبار المتداولة عبر السوشيال ميديا حول إصابة نجلها عارية تماماً من الصحة، والحقيقة هي أن اثنين من أصدقاء نجلها أصيبا بالفيروس أثناء قضاء عطلة عيد الفطر في منتجع الجونة في مصر.

وللاطمئنان، قام نجل الفنانة بإجراء فحص كورونا، وأثبتت نتيجة التحليل سلبية إصابته بالفيروس، مشيرة إلى أنه ملتزم حالياً بالعزل المنزلي، مؤكدة أن صحتها بخير وأنها ملتزمة بالإجراءات الإحترازية لمواجهة الفيروس.

ووجهت آثار رسالة توعوية إلى الشباب بضروة زيادة الوعي فيما بينهم حول الأزمة الصحية العالمية، والحرص على سلامة أنفسهم وعائلاتهم، لأن الفيروس ليس هيناً، ويجب عدم الاستهتار به والالتزام بالإجراءات الاحترازية للوقاية منه، وحذرت من الخروج من المنزل أوإقامة تجمعات عائلية، وتمنت أن تنتهي هذه الأزمة على خير.

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق