وطني

المخالفون لارتداء القناع الواقي تحت طائلة قانون العقوبات

غرامة من 10 آلاف إلى 20 ألف دينار أو بالحبس ثلاثة أيام

المخالفون لارتداء القناع الواقي تحت طائلة قانون العقوبات

دخل قرار إلزامية ارتداء القناع الواقي حيز التنفيذ أول أمس في سياق التدابير المتخذة من طرف الحكومة للوقاية من انتشار فيروس كورونا. وينص العدد الأخير للجريدة الرسمية على إجبارية ارتداء الكمامات على جميع الأشخاص وفي كل الظروف ابتداء من أول أيام عيد الفطر المبارك في الطرق، الأماكن العمومية، أماكن العمل، وكذا في الفضاءات المفتوحة أو المغلقة التي تستقبل الجمهور، لاسيما المؤسسات والإدارات العمومية، والمرافق العمومية، ومؤسسات تقديم الخدمات، والأماكن التجارية.

كما يلزم المرسوم كل إدارة ومؤسسة تستقبل الجمهور، وكذا كل شخص يمارس نشاطا تجاريا أو يقدم خـدمات، بأي شكل من الأشكال، بالامتثال لهذا الالتزام بارتداء القناع الواقي وفرض احترامه، بكل الوسائل، بما في ذلك الاستعانة بالقوة العمومية. مخالفة هذا القرار ستضع المعني تحت طائلة المادة الـ459 من قانون العقوبات والمعدلة بالقانون رقم 06-20 المؤرخ في 28 أفريل 2020.

وتنص المادة على أنه يعاقب بغرامة من 10 آلاف دينار إلى 20 ألف دينار، ويجوز أن يعاقب كذلك بالحبس لمدة ثلاثة أيام على الأكثر كل من خالف المراسيم أول القرارات المتخذة قانونا من طرف السلطة الإدارية.

لؤي ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق