أخبار الوادي

تمنوا رحيل وباء كورونا قبل رمضان … ” السوافة ” يتجولون في عمق الصحراء للتخلص من ضغط بيوتهم

وقفت الأيام الأخيرة  يومية التحرير على عائلات ” سوفية ” وأخرى من مناطق مختلفة من البلاد وتقيم بالمدينة وبمختلف أعمارها يتجولون في عمق الصحراء خصوصا في الفترة المسائية  قبل العودة للبيوت عند حدود الساعة السابعة مساءا ، وهو التوقيت المحددة من قبل وزارة الصحة لمدينة الوادي وبعض الولايات الأخرى للبدء في الحجر المنزلي الإجباري حتى السابعة  صباحا ، رغبة منهم في التخلص من ضغط بيوتهم الذي تضاعف لديهم مع زيادة نسبة المصابين بهذا الوباء الخطير ، مما ساهم في نزول الكثير من أرباب البيوت عند طلب أفراد الأسرة سواء ربات البيوت أو الأبناء الغير متعودين على مثل هذه الحالة بل الأزمة التي أجبرتهم على الدخول في عطلة استثنائية وتمديد العطلة الربيعية المبرمجة من قبل وزارة التربية ، وهذا حتى لا يتأثرون نفسيا خصوصا أمام الأخبار المتداولة على أن الأزمة ستطول وستحرمهم من العودة مجددا إلى مقاعد الدراسة قبل حلول شهر رمضان الكريم ، خصوصا أن الآباء يستغلون فترة النزهة القصيرة خلال الأمسية  التي تكون فيها نسبة الحرارة وأشعة الشمس منخفضة مقارنة بالفترة الصباحية  لمصاحبة بعض المأكولات لتناولها أثناء جلستهم منها الشعبية المعدّة في البيوت ، في حين يفضل البعض الآخر أخذ بعض الحلويات والمرطبات لتناولها أثناء خرجتهم لعمق الصحراء في المنخفضات أو في المرتفعات الرملية على أمل عودة الحياة إلى مجراها الطبيعي خلال الأيام القليلة القادمة .

أبو زياد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق