أخبار الوادي

بدوار الماء الحدودية بالوادي جمعية البسمة والإحسان تطلق مشروع قفة لكل معوز

حركية كبيرة يشهدها المجتمع المدني ببلدية دوار الماء الحدودية في الوادي، تزامنًا مع انتشار فيروس كورونا، وذلك من خلال القيام بحملات تضامنية والمشاركة في تعقيم الأحياء والمؤسسات العمومية.

وفي السياق ذاته، أطلقت جمعية البسمة والإحسان ببلدية دوار الماء الحدودية، مشروع قفة لكل معوز، في ظل هذه الأزمة العصيبة التي تعرفها البلاد، حيث قامت الجمعية بتغطية حاجيات ما يفوق 50 أسرة معوزة، بمعية أئمة المساجد ومصالح البلدية، وذلك بعد جمع مساعدات لفائدة الفقراء والمحتاجين بقرى باميه الشيخ والغنامي.

وحسب رئيس جمعية البسمة والإحسان، عادل بن سعد، فإن هذه العلمية الخيرية، تهدف إلى التكفل بأكبر عدد ممكن من الفئات المعوزة والمحتاجة بالبلدية، في هذا الظرف العصيب الذي تمر به البلاد.

وتضم المساعدات ومواد غذائية أساسية، لفائدة اليتامى والأرامل والعائلات المعوزة، تبدع بها محسنون، وتشمل مستلزمات غذائية التي تحتاجها هذه العائلات بشكل يومي، في ظل هذا الظرف العصيب. كما تواصل ذات الجمعية عمليات التعقيم بمعية عدد من المتطوعين.

نملـي .ع

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق