ثقافة و أدب

استحداث منصة إلكترونية للأطفال بدار الثقافة بتموشنت

استحدثت دار الثقافة “عيسى مسعودي” لعين تموشنت، منصة إلكترونية أطلق عليها تسمية “فضاء الطفل الجزائري المبدع” لولاية عين تموشنت، حسبما علم لدى مدير ذات المؤسسة الثقافية، محمد الأمين مكاوي.

وتقدم هذه المنصة، التي يمكن متابعتها عبر موقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك” وكذا عبر “اليوتوب”، جملة من العروض المسرحية والأفلام الكارتونية وحصص ترفيهية توفرها دار الثقافة لفائدة الأطفال من أجل متابعتها عن بعد وذلك لتعذر تقديم مثل هذه الأنشطة بقاعة العروض بسبب الوضع الحالي المتعلق بتفشي فيروس كورونا، وفق المسؤول.

كما تم إطلاق عبر ذات الفضاء الإلكتروني، مسابقة فن طي الورق (الأوريغامي) يسمح للأطفال بصقل مواهبهم في هذا المجال وحتى بمساعدة الأولياء والمشاركة بها إضافة إلى مجالات أخرى تعنى بالرسم وكتابة القصة القصيرة حيث تتوج بجوائز رمزية بصفة أسبوعية، مثلما ذكر السيد مكاوي.

وفي سياق متصل، فتحت دار الثقافة بعين تموشنت صفحاتها التفاعلية عبر مختلف المنصات الإلكترونية المرتبطة بالفايسبوك واليوتوب أساسا، أمام مختلف فناني ومبدعي الولاية لبث ومضات تحسيسية ورسائل توعوية لعامة المواطنين تدعوهم فيها إلى الالتزام بتدابير الوقاية لتفادي خطر الإصابة بفيروس كورون، وفق ذات المتحدث.

كما بادر عدد من الفاعلين في المجال الثقافي بالولاية إلى بث عدد من الكتب الأدبية المسموعة لفائدة الطلبة خصيصا، كمساهمة منهم في حملة “أقعد في دارك” المعول عليها كثيرا في تطويق انتشار وباء كورونا،كما أشير إليه.

ق/ث

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق