B الواجهة

الانتخابات الرئاسية كانت الطريق الأسلم لمعالجة الأزمة السياسية

شنين يؤكد:

 الانتخابات الرئاسية كانت الطريق الأسلم لمعالجة الأزمة السياسية

قال رئيس المجلس الشعبي الوطني، سليمان شنين، إن الانتخابات الرئاسية كانت الطريق الأسلم والأقرب والأقل تكلفة في معالجة الأزمة السياسية التي عرفتها بلادنا.

وحيا شنين في كلمة ألقاها خلال افتتاح جلسة عرض مخطط عمل الحكومة “كل القوى التي ساهمت في التأسيس لهذه المرحلة الجديدة من تاريخ بلادنا و تحملوا النقد والتجريح و راهنوا على وعي الشعب و قدرته على تجاوز المحن و التحديات”

وتابع رئيس المجلس الشعبي الوطني: “إنه من باب الإنصاف و الاعتراف بالفضل، فإنني أخص بالذكر مؤسسة الجيش الوطني الشعبي الذي كان له الفضل بعد الله تعالى ثم الشعب الجزائري في رسم صورة لجزائر جديدة وتغليب منطق الجمهورية والثقة في الشعب”.

و دعا شنين نواب المعارضة الذين جمدوا نشاطهم  في وقت سابق إلى العودة للمجلس الشعبي الوطني باعتباره مكانهم الطبيعي الذين زكاهم فيه الشعب.

و أكد المتحدث أن مسار الحوار هو أساس الحكم الراشد الذي يجب أن ينخرط فيه الجميع  بغية تقريب وجهات النظر و وحدة التصور في كل المسائل، التي تتعلق بالبلاد و بمستقبلها.

محمد علي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق