وطني

نقابة الأئمة تتوعّد لباطشة برد قوي

مُنعوا من حضور مؤتمر فيدرالية الأئمة و موظفي قطاع الشؤون الدينية

نقابة الأئمة تتوعّد لباطشة برد قوي

أطلق الأمين العام لنقابة الأئمة “جلول حجيمي” تصريحات قوية قال خلالها أنه سيرد بقوة على الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين “سليم لباطشة”، الذي قال إنه منعهم من حضور مؤتمر فيدرالية الأئمة و موظفي قطاع الشؤون الدينية و الأوقاف وغلق باب المركزية النقابية، و منعهم من دخول المكتب دون سابق إنذار.

وشدد الأمين العام لنقابة الأئمة على ضرورة العمل من أجل استعادة كل الحقوق القانونية لممارسة النشاطات النقابية.مؤكدا أنه لن يتوقف عن العمل لكون نقابة الأئمة تعتبر الشريك الاجتماعي الوحيد المسجل لدى وزارة العمل.و قال حجيمي في بيان صحفي أمس، أن نقابة الأئمة تفاجأت بغلق أبواب المركزية النقابية في وجهها يوم السبت الماضي و منع أعضاء اللجنة التحضيرية من حضور مؤتمر الفيدرالية الوطنية للأئمة وعمال الشؤون الدينية و الأوقاف، مشددا على أن الأمر لم يقتصر عند هذا الحد بل استمر المنع أيام الأحد و الاثنين، ما يثبت أنه غير مرتبط بعطلة نهاية الأسبوع فقط، كما أن لقاءهم مع الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين عند مدخل المركزية النقابية أثار استياء الأئمة، بعدما وجّه لهم كلمات قاسية لا علاقة لها بالأخلاق حسب نفس المتحدث.و أكد “حجيمي” على شرعية النقابة التي يمثلها مشددا على أنه تم تأسيس التنسيقية ليتم في أعقابها التحول إلى فيدرالية وفق الطرق و الإجراءات القانونية في المؤتمر الثاني عشر الذي عقد بالأوراسي، وهو ما تثبته مراسلة الأئمة للحكومة شهر مارس 2018 ، الأمر الذي يثبت حسب المتحدث أن تجاوزات لاباطشة غير مفهومة مشددا على أنه تم توثيق ذلك عبر محضر القضائي بشكل رسمي.و تساءل حجيمي عن عقد لقاء وطني بالمعهد الوطني للبحوث و الدراسات النقابية دون حضور الأمين العام للنقابة و ممثلي الولايات، مؤكدا في ختام البيان أن نقابته لن تسكت عن ما أسماها بالتجاوزات متوعدا بالرد بكل الطرق التي يكفلها القانون.

لؤي ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق