F الاخبار بالتفاصيل

فرنسا تطيح بعصابة زوّرت وثائق 80 سيارة فخمة مسروقة لتصديرها للجزائر

قبل أيام من صدور القوانين المنظمة لاستيراد السيارات أقل من 03 سنوات

فرنسا تطيح بعصابة زوّرت وثائق 80 سيارة فخمة مسروقة لتصديرها للجزائر

شرعت عصابات سرقة السيارات الفرنسية في تحضير نفسها لمضاعفة نشاطها لإغراق الجزائر بسيارات مسروقة بالتعاون مع مصالح محلية تعمل على إصدار بطاقات ترقيم مؤقتة بأرقام تسلسلية مزورة للسماح بتحويلها إلى الجزائر، حيث أطاحت الشرطة الفرنسية بشبكة إجرامية تضم 08 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 22 و46 سنة قاموا بسرقة 80 سيارة بلغت قيمتها أكثر من 02 مليون أورو تنشط على محور باريس – مرسيليا -الجزائر.

تواجه مصالح الجمارك العديد من الصعوبات، لضمان تنظيم استيراد السيارات أقل من 03 سنوات خاصة في الشق المتعلق بسلامة وثائق السيارات، ومواجهة ظاهرة سرقتها من الدول الأوربية وتحويلها للجزائر، حيث أطاحت الشرطة الفرنسية بعصابة إجرامية متكونة من 08 أشخاص تنشط على محور باريس ومرسيليا نحو الجزائر، تقوم بسرقة السيارات وتزوير وثائقها بالشراكة مع شبكات محلية تعمل على إصدار بطاقات ترقيم مؤقتة بأرقام تسلسلية مزورة للسماح بتحويلها للجزائر، حيث ذكرت جريدة «لوباريزيان» الفرنسية أن العصابة التي تنشط منذ ماي الماضي قامت بسرقة 80 سيارة بقيمة اجمالية تجاوزت 2 مليون أورو، تمكنت من تحويل بعضها نحو  وكلاء متعددي العلامات في الجزائر وضاعفت من نشاطها بعد الإعلان عن العودة إلى استيراد السيارات أقل من 03 سنوات، وأكد ذات المصدر أن الشبكة كانت تستخدم نظاما إجراميا منظما، من خلال استغلال فرق متخصصة في سرقة المركبات مهمتهم العثور على المركبات في حالة جيدة جدا، أين تتم السرقات بفضل البرنامج الذي يجعل من الممكن «تكسير» أنظمة مكافحة سرقة السيارات من خلال إدخال رقم التعريف الظاهر أعلى الزجاج الأمامي، إذ يتم تحويل أحد الأرقام أو الحروف لمنع اكتشافها من قبل الشرطة، قبل أن يتم تخزينها في مستودع بباريس، حتى ضمان تحويلها للجزائر.

وتأتي الإطاحة بهذه الشبكة، بعد صدور قانون المالية لسنة 2020، حيث تتيح المادة 110 من استيراد السيارات السياحية التي تقل عن ثلاث سنوات، والمستوردة من طرف الخواص المقيمين مرة كل ثلاث سنوات، وذلك على حساب أموالهم الخاصة الموجودة برصيدهم بالعملة الأجنبية الذي تم فتحه بالجزائر، ويجيز قانون المالية لسنة 2020 استيراد السيارات ذات محرك بنزين أو ديزل شرط احترام المعايير البيئية، في حين ينتظر أن ترغم القوانين التنظيمية للعملية تسليم وثيقة لشرطة الحدود يؤكد بموجبها بأن السيارة غير مسروقة، فيما يتوجّب على المديرية العامة للجمارك حيازة قاعدة بيانات.

ق/و

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق