B الواجهة

احتجاجات السكن تجرّ جراد إلى قبة البرلمان

 سؤال نائب يطالب بالتدخل لإيجاد حل لهذه المعضلة

احتجاجات السكن تجرّ جراد إلى قبة البرلمان

وجهت النائبة عن حركة مجتمع السلم “فريدة غمرة”، سؤالا مكتوبا للوزير الأول.ويعتبر أول سؤال مكتوب من البرلمان، يطالب فيه الوزير الأول بتقديم تفسيرات حول معضلة السكن والاحتجاجات الأخيرة للمواطنين عبر الولايات، الذين لم يستلموا فيها سكناتهم بعد.

 طالبت النائب عن حركة مجتمع السلم الوزير الأول بالتدخل وإعادة النظر في المشاريع السكنية التي لم تسلم بعد لأصحابها، رغم انتهاء الأشغال بها وهي أحد الأسباب التي كانت وراء احتجاجات المواطنين في مختلف ولايات الوطن .وجاء نص السؤال على النحو التالي “رغم الانطلاقة الجيدة لمشاريع السكن بكل الصيغ إلى أنه في الآونة الأخيرة تعالت احتجاجات المواطنين في كل الولايات بسبب وجود عيوب في الانجاز وتأخر في الوتيرة، وتوقف بعض المشاريع بسبب المشاكل مع المرقين العقاريين، بالإضافة إلى مشاكل أخرى تضيف النائب  على غرار عدم تسليم السكنات بسبب تأخر في ربطها بشبكات الغاز والماء، فالمواطن اليوم لم تكتمل فرحته بسبب الاحتجاجات المستمرة ، وتنقله ما بين  مصالح الولاية، ووكالة عدل ومصالح التعمير والبناء وهذا راجع لغياب التنسيق بين هذه المصالح فكل جهة تقدم وعودا وتحاول إعطاء تبريرات لنفسها “.وحسب نص السؤال، فإن الوزير الأول عبد العزيز جراد، الذي تسلم مهامه مؤخرا على رأس الحكومة مطالب بالتدخل لإيجاد حل لهذه المعضلة التي تؤرق المواطنين حسب النائب، وذلك بإعادة بعث هذه المشاريع، واستكمال المعطل منها وتسليم المنجز في أقرب وقت لمستحقيه.

لؤي ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق