B الواجهة

آسيا باز: تحديات كبيرة ومهمة صعبة تنتظرني على رأس “أناب”

تسلمت مهامها بالنيابة…

آسيا باز: تحديات كبيرة ومهمة صعبة تنتظرني على رأس “أناب”

عبرت مديرة المؤسسة الوطنية للاتصال والنشر والإشهار، بالنيابة، آسيا باز، عن قناعتها بأن تحديات كبيرة جدا، ومهمة صعبة للغاية تنتظرها، على رأس هذه الهيئة.أكدت باز، خلال مراسم تسليم واستلام المهام، بإشراف الأمينة العامة لوزارة الاتصال، خلفا لمنير حمايدية، أنها سوف تحظى بمساعدة عمال وموظفي وإطارات المؤسسة الوطنية للنشر والإشهار، لرفع التحدي الذي ينتظر هذه الأخيرة، لافتة في الوقت ذاته إلى أن تطوير مؤسسة “أناب”، يمر حتما عبر المورد البشري

وكذا من خلال تفهم كل العمال و النقابة و الشركاء الاجتماعيين. و بالنسبة للمديرة العامة بالنيابة الجديدة فإن نجاح المؤسسة نجاح للجميع، داعية هؤلاء إلى تفهم وضعية المؤسسة والعمل بشكل جماعي في هذه المرحلة، للحفاظ بصفة خاصة على مناصب الشغل، كما تقدمت آسيا باز التي كانت تشغل منصب مديرة النشر بالمؤسسة، بالشكر إلى وزير الاتصال الذي وضع في شخصها الثقة -كما قالت-  و من ورائه رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون.من جهتها، دعت الأمينة العامة لوزارة الاتصال، فاطمة الزهراء الطيب زريمي، بالمناسبة، كل الموظفين و المسؤولين إلى مواصلة العمل، مشيرة إلى أن مهام المؤسسة الوطنية للاتصال و النشر و الإشهار ثقيلة جدا، مما يستدعي -حسبها- رفع التحديات التي تواجه هذه المؤسسة.أما حمايدية، فتمنى النجاح لخليفته، داعيا إلى تكثيف الجهود لتطوير المؤسسة، و كانت مصالح الوزير الأول قد أعلنت الثلاثاء عن إنهاء مهام الرئيس المدير العام للمؤسسة الوطنية للاتصال و النشر و الإشهار، منير حمايدية.كما  تمّ تنصيب فتحي سعيدي مديرا عاما بالنيابة للمؤسسة العمومية للتلفزيون، خلفا لسليم رباحي، و أجري حفل التنصيب بمقر التلفزيون الجزائري، تحت إشراف الأمينة العامة لوزارة الاتصال، فاطمة الزهراء طيب زريمي، التي أعربت باسم وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، عن شكرها لرباحي عن الجهد الذي بذله خلال توليه مهامه على رأس مؤسسة التلفزيون. من جهته، تمنى المدير العام بالنيابة المنصّب أن يكون في مستوى هذه الثقة، داعيا جميع عمال المؤسسة إلى مواصلة العمل سويا باحترافية.

محمد علي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق