قالوا

ترمب: أنا الأقل عنصرية بالعالم!

نفى الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الثلاثاء، أن يكون عنصرياً لأنه يرفض التراجع في حربه الكلامية مع قادة من ذوي الميول اليسارية والأقلية السوداء.

وقال للصحافيين في البيت الأبيض “أنا أقل شخص عنصري في أي مكان في العالم”.

خلال الأسبوعين الماضيين، هاجم ترمب أربع نائبات ديمقراطيات يتحدرن من أقليات، بالإضافة إلى نائب أسود يمثل بالتيمور، وأحد المدافعين عن الحقوق المدنية.

وأثارت هجماته انتقادات بأن ترمب يثير انقسامات عرقية مع سعيه لحشد قاعدته ذات الغالبية البيضاء قبيل انتخابات العام المقبل.

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق