مجتمع

تسجيل حالة طلاق كل 6 ساعات في الجزائر

30بالمئة منها خاصة بالعرسان الجدد والظاهرة في ارتفاع مخيف
تسجيل حالة طلاق كل 6 ساعات في الجزائر
تم خلال سنة 2018 تسجيل زيادة وصفت بالخطيرة في حالات الطلاق عبر مختلف ولايات الوطن و ذلك مقارنة بسنة 2017 ، حسبما أفادت به المختصة في العلوم القانونية، سعاد قصعة، لدى مشاركتها في ملتقى وطني حول الطلاق و إشكالاته الواقعية من الجهة الفقهية و القانونية بجامعة الأمير عبد القادر للعلوم الإسلامية بقسنطينة. و أوضحت قصعة في مداخلتها بعنوان الإشكالات القانونية والفقهية المتعلقة بالطلاق، أن الدراسات الحديثة تشير إلى تسجيل 68284 حالة طلاق خلال سنة 2018 في الجزائر مقابل حوالي 65637 حالة عام 2017، معتبرة أن مستوى الطلاق قد بلغ أعلى نسبة تم تسجيلها منذ الاستقلال، و أضافت أن محاكم شؤون الأسرة عبر الوطن تسجل أكثر من 5 آلاف قضية طلاق سنويا، أي بمعدل حالة طلاق كل 6 ساعات، كاشفة أن  %30 من حالات الطلاق قد تم إحصاؤها عند حديثي الزواج بمختلف صور و أوجه الطلاق على غرار الطلاق بالتراضي والطلاق المطبق من طرف القاضي والطلاق بالإرادة المنفردة، من جهتها، أوضحت زبيدة أقروفة من جامعة عبد الرحمان ميرة ببجاية، أن 90 بالمائة من حالات الطلاق، تحصل عند الغضب الشديد وأن الجزائر تحتل المرتبة الخامسة عربيا من حيث عدد حالات الطلاق، كما أنه قد تم تسجيل 15 ألف حالة خلع خلال سنة 2018، مشيرة إلى أن تزايد هذه الظاهرة راجع إلى الجهل بأحكام الطلاق و التوظيف السلبي له، و كذا فوضى الفتوى في الطلاق على القنوات التلفزيونية الفضائية و الوسائط الاجتماعية، بدوره اقترح عبد الوهاب مرابطين، إمام وأستاذ رئيسي بمديرية الشؤون الدينية بقسنطينة، أن من الضروري إنشاء لجنة علمية تضم كفاءات جامعية و كذا غرفة شؤون الأسرة بالمجلس القضائين من شأنهما تقديم المساعدة على حل المشاكل الأسرية دون اللجوء إلى الطلاق.
ق/و

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق