رياضة

بلماضي يكشف موقفه من ” الحراك الشعبي ” ويفاجئ الجزائريين بخصوص عوار ولوبيز

عقد المدير الفني للمنتخب الوطني الجزائر، جمال بلماضي، في مركز المنتخبات الوطنية بالعاصمة الجزائرية، مؤتمراً صحافياً، ليكشف عن العديد من النقاط المتعلقة بالموعدين اللّذين ينتظران المنتخب الجزائري نهاية هذا الشهر الجاري ضد غامبيا في إطار الجولة الأخيرة من تصفيات بطولة أمم أفريقيا 2019، وكذلك المقابلة الودية ضد المنتخب التونسي، ومتحدثا عن القائمة التي أعلنها تحضيراً لهذا الموعد.

ويأتي المؤتمر الصحافي لبلماضي، وسط ظروف خاصة تعيشها الجزائر من حراك شعبي ومظاهرات سلمية، تطالب بتنحي السلطة الحاكمة للبلاد، ورفضها قرار تمديد الرئيس الحالي عبد العزيز بوتفليقة ولايته الرئاسية التي ستنتهي بشكل قانوني نهاية الشهر.

ولم يفوت الإعلاميون الحاضرون في هذا المؤتمر، فرصة التعرف إلى موقف بلماضي حول هذه المظاهرات السلمية، ليرد الناخب الوطني بقوله: “من الرائع أننا أصبحنا نرى في الجزائر مظاهرات من هذا النوع وبشكل حضاري وسلمي، وأنا كجزائري فخور بذلك”.

ويضيف المدرب السابق لنادي الدحيل القطري: “لقد رأينا الشعب الجزائري في كامل البلاد يُوصل صوته بطريقة سلمية، وأظن آن الأوان ليُسمع له”.

وعرج بلماضي في مؤتمره الصحافي على قضية الثنائي صاحبي الأصول الجزائرية، حسام عوار لاعب ليون وماكسيم لوبيز وسط ميدان أولمبيك مرسيليا، المرشحين للالتحاق “بمحاربي الصحراء” في الفترة المقبلة.

واستغل بلماضي هذا المؤتمر ليضع حداً للشائعات المنتشرة بخصوص هذا الثنائي في الأشهر الأخيرة، إذ عبّر في هذا الصدد: “كل الأخبار التي قيلت عن التقائي أنا والرئيس زطشي بعوار هي أخبار مغلوطة، صحيح اللاعب ضمن اهتماماتنا لكن حسام تركيزه حالياً على المشاركة مع منتخب فرنسا للشباب في بطولة اليورو”.

ويضيف: “هذا اللاعب يتعرض لضغوط كبيرة من رئيس ليون جون ميشال أولاس، ربما قد يلتحق بنا مستقبلاً، كما أنّ من الممكن أن نراه بقميص المنتخب الفرنسي”.

أما بشأن لوبيز فختم بخصوص هذه القضية: “لوبيز لاعب أحترمه وأنا أو أي فرد من الطاقم الفني لم نتحدث معه، هناك الكثير من الأكاذيب منتشرة وصراحة لم نعد نتحملها، وأنا لست هنا لكي أرد عليها بشكل يومي”.​

الوسوم
اظهر المزيد

منصوري عماد

مصمم تقني بجريدة التحرير .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق